۲۸ تیر ۱۴۰۳ |۱۱ محرم ۱۴۴۶ | Jul 18, 2024
آية الله النجفي

وكالة الحوزة - شدد آية الله النجفي على الضرب بشدّة تجاه الإرهاب الذي ما زال ‌‏يتربص بقواتنا وأبناء بلدنا شرا.

وكالة أنباء الحوزة - استقبل المرجع الديني آية الله بشير حسين النَّجفيّ وفداً من أبناء الحشد الشعبيِّ وذلك للاستماع ‏إِلى ‏وصايا والتوجيهات الأبوية لسماحته، مؤكّداً في حديثه أن العراق ميّزه الله -سبحانه وتعالى- من ‌‏باقي البلدان بالثروات والموقع والمكانة التي استمدها من الوجود المبارك لأئمة أهل البيت -عليهم ‌‏السلام-.‏
‏أكَّدَ أيضاً أن للنجف الأشرف خصوصية، فهي عاصمة المولى أمير المؤمنين -‏عليه ‏السلام- وعاصمة دولة الحق للمولى الإِمام المهدي المنتظر -أرواحنا لتراب مقدمه الفداء- ‏والتي سينشر ‏الحق والعدل لتعم العالم ويزيل الظلم والفساد.‏
سماحته تابع قائلاً: "ليس في الدنيا والزمان شبيه لأمير المؤمنين -عليه السلام- وليس للنجف ‌‏الأشرف مديّنة مشابه لها من حيث المكانة والأهمية في العالم".‏
هذا وختم بالدعاء للعراق والعراقيين ولاسيما قواته الأمنية بالنصر الدائم والسداد ‏الثابت ‏تجاه أعداء العراق العزيز.‏
وعلى صعيد آخر، استقبل سماحة المرجع النَّجفيّ وفد السيد قائد شرطة محافظة النجف الأَشرف ‌‏اللواء علاء الفتلاوي، وكذلك عدداً من القيادات الأمنية في وزارة الدفاع كُلاً على حدة.‏
سماحته قدّم جُملةً من التوصيات والتوجيهات الأبوية والشَّرعيّة، أشار فيها إلى وجوب فرض ‌‏الأمن والقانون وحفظ المواطنين والوطن دون أدنى تهاونٍ مع كُل من يسيء للقانون وأبناء البلد ‌‏العزيز.‏
فيما شدَّدَ على أيدي كُلِّ القوات الأمنية العراقية والتي تعمل على حفظ أمن ‌‏المواطنين وسلامة ممتلكاتهم وأوطانهم، مشدداً على الضرب بشدّة تجاه الإرهاب الذي ما زال ‌‏يتربص بقواتنا وأبناء بلدنا شراً.‏
إلى ذلك أبتهل سماحته أن يحفظ العراق أرضاً وشعباً وأن يبعد عنه كيد الأعداء.‏

سمات

ارسال التعليق

You are replying to: .