۴ مرداد ۱۴۰۳ |۱۸ محرم ۱۴۴۶ | Jul 25, 2024
آية الله النجفي

وكالة الحوزة - أكَّدَ آية الله النجفي على ضرورة أن يكون المؤمن صادقا بدينه وانتمائه لمذهب أهل البيت ‌‏‌‏(عليه السلام) ليعكس الدين بما فيه من العقائد والاخلاق والضوابط الشرعية على حياته.

وكالة أنباء الحوزة - استقبل المرجع الديني آية الله بشير حسين النَّجَفيّ وفداً من خدّمة العتبة العبَّاسيَّة المُقدَّسة والذين وفدوا ‌‏إلى النَّجَف الأشرف للتشرف بزيارة المولى أمير المؤمنين (عليه السلام) واللقاء بالمرجعية للاستماع ‌‏إِلى الوصايا والتوجيهات الأبويَّة.‏
سماحته أوضح في مطلع حديثه الجوانب التاريخية المميزة لأبي الفضل العباس (عليه السلام) ‌‏وتربيته ونشأته وتهيئته من السيدة الجليلة أُم البنين (عليها السلام) لنصرة الإِمام الحسين (عليه ‌‏السلام) والاستشهاد دونه يوم العاشر من محرم.‏
كما أكَّدَ سماحته على ضرورة أن يكون المؤمن صادقا بدينه وانتمائه لمذهب أهل البيت ‌‏‌‏(عليه السلام) ليعكس الدين بما فيه من العقائد والاخلاق والضوابط الشرعية على حياته العملية ‌‏وليكون مصداقاً حقيقياً للدين صادقاً.‏
فيما قدّم سماحته جُملة من الوصايات والتوجيهات ليبتهل إلى الباري (عزّ وجل) في نهاية ‌‏اللقاء بالدعاء للمؤمنين عموماً وخدمة العتبات المُقدَّسة خصوصاً بالحفظ والسداد والتوفيق.‏
وصعيد آخر، واصل سماحة المرجع النَّجَفيّ تقديم نصائحه الدينيَّة وتوجيهاته الأبوي للوفود ‌‏القادمة إلى مكتبه المركزي في النَّجَف الأشرف.‏
جاءت الوفود من جمهورية إيران الإسلاميَّة ومن مختلف محافظاتها، كُلٌّ على حدّه.‏
قدّم سماحته جُملة من الوصايات التي تهم الزائر الكريم، وعن كيفية استغلال فرصة وجودهم في ‌‏عراق المقدسات للتزود من الزاد المعنوي الكبير الذي تقدّمه العتبات المُقدَّسة في العراق.‏
وأجاب عن أسئلة الحضور ليبتهل في نهاية كُل لقاء إلى الباري (عزّ اسمه) أن ‏يحفظ ‏المؤمنين من كُل سوء، وأن يأخذ بيد الأمة صوب جادة الهدى والصلاح.‏

سمات

ارسال التعليق

You are replying to: .