۱ مهر ۱۳۹۹ | Sep 22, 2020
آية الله محمد امامي كاشاني

وكالة الحوزة ــ دعا خطيب جمعة طهران المؤقت آية الله "محمد امامي كاشاني" الشعب الايراني الى مشاركة واسعة في الانتخابات القادمة من شأنها اذهال العدو.

وكالة أنباء الحوزة ــ اعتبر آية الله امامي كاشاني في خطبة صلاة جمعة طهران انتصار الثورة الاسلامية في 11 فبرایر/شباط 1979 بانه كان نورا سطع ايضا في باقي البلدان وانه مثل حدثا تاريخیا حقق أهداف الأنبياء والاولياء في تاريخ البشرية.
واضاف امام جمعة طهران المؤقت: لولا 11 فبراير/شباط (انتصار الثورة الاسلامية) لتمكنت اميركا والكيان الصهيوني من فرض سيطرتهما على العالم الاسلامي، وكانت بلادنا في قبضة الاميركان والصهاينة من النواحي السياسية والاقتصادية والثقافية.
واشار امامي كاشاني الى ان الامم المتحدة ومجلس الامن الذي يتشكل من بعض البلدان قالوا بتقسيم فلسطين الى جزئين عربي ويهودي، وهم انفسهم الذين قالوا بأن الايراني هو اخ لليهودي ويقصدون بذلك فرض الارادة الصهيونية وقد تجلى ذلك في ابعاد مختلفة مؤكدا ان الصهاينة لو تمكنوا من انشاء كيان لهم من النيل إلى الفرات لسعوا الى بسط نفوذهم الى مناطق أخرى.
من جانب آخر ندد خطيب جمعة طهران المؤقت، بصفقة ترامب واعتبرها خطة فاشلة، وقال: ان هذه الخطة ليست أكثر من ترويج لصفقة عفنة للصهاينة والاميركان في العالم.
واضاف آية الله امامي كاشاني: ان يحتل حفنة من اللصوص منازل الفلسطينيين، ومن ثم يطالبون الفلسطينيين بتقسيم ارضهم والتعايش مع من سرقهم ويطلقون على هذا التصرف تسمية صفقة القرن، التي لا تتضمن سوى الفضيحة والبؤس.

ارسال التعليق

You are replying to: .
3 + 15 =