۱۷ آذر ۱۴۰۱ |۱۴ جمادی‌الاول ۱۴۴۴ | Dec 8, 2022
خطيب الجمعة في طهران حجة الاسلام محمد جواد حاج علي أكبري

وكالة الحوزة - أشار خطيب جمعة طهران، حجة الاسلام محمد جواد حاج علی اکبري، الى ملحمة تحرير مدينة خرمشهر من دنس قوات صدام في فترة الدفاع المقدس (الحرب المفروضة "1980-1988)، وأكد ان اعداء ايران كانوا ولايزالون يواصلون تدبير المؤامرات ضدها ولايكفون عنها حتى هذه اللحظة.

وكالة أنباء الحوزة - وتطرق حجة الاسلام حاج علی اکبري في خطبة صلاة الجمعة التي اقيمت اليوم في جامعة طهران، الى تحرير مدينة "خرمشهر" الباسلة وابنائها الابطال الذين قدموا ارواحهم دفاعا عنها وكل الاراضي الايرانية التي احتلتها قوات صدام، معتبرا تحريرها مشعلا مضيئا في تاريخ الثورة الاسلامية ومنعطفا قام فيه الشعب الايراني بالذود عن كيان الوطن عبر توحيد صفوف كل القوات المسلحة والقوات الشعبية.
واشاد بالشخصيات العسكرية التي استشهدت في تسجيل اروع الملاحم البطولية امثال اللواء علي صياد شيرازي والحاج قاسم سليماني وحسن باقري واحمد متوسليان وابراهيم همت وغيرهم من اخوانهم الذين خلصوا ايران من دنس المعتدين وطردوهم من الاراضي التي احتلوها وارتكبوا فيها المجازر التي يندى لها الجبين.
واشار خطيب جمعة طهران الى حلول الذكرى الـ 40 لتحرير خرمشهر البطلة الصامدة ودعا الى تبيين مواقف ابناء هذه المدينة والمدن الايرانية الاخرى الذين سطروا ملاحم بطولية منقطعة النظير في الدفاع عن الوطن خاصة الى الجيل الصاعد لمعرفة الجهود التي بذلها هؤلاء الابطال ويقفوا بوجه من يريد تحريف التاريخ الناصع للمقاتلين الذين قدموا كل غال ونفيس من اجل رفعة ايران الاسلامية.
وتحدث عن شخصية مفجر الثورة الاسلامية سماحة المرجع الديني الكبير والمصلح الاسلامي المنقطع النظير الامام الخميني طاب ثراه الذي اطاح بالنظام الملكي المقبور الذي وقفت الى جانبه كل قوى الكفر والشرك لانقاذه من قبضته التي لم تعتمد سوى على الباري تعالى واتحف الشعب الايراني بالاستقلال والحرية من اطماع اميركا وحلفائها المجرمين.

ارسال التعليق

You are replying to: .
2 + 8 =