۲۹ مرداد ۱۴۰۱ |۲۲ محرم ۱۴۴۴ | Aug 20, 2022
انعقاد مُلتقى توثيق جرائم التطرّف في العراق

وكالة الحوزة - انطلقَتْ فعّالياتُ المُلتقى التخصّصي الأوّل الموسوم (توثيق جرائم التطرّف في العراق: مناهجه، آليّاته، تحديّاته)، الذي يُقيمُه المركزُ العراقيّ لتوثيق جرائم التطرّف التابع لقسم الشؤون الفكريّة والثقافيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة، بالتعاون مع مركز الملّا الكبير للبحوث/ جامعة كويه.

وكالة أنباء الحوزة - وعُقِد المُلتقى صباح هذا اليوم الاثنين (28 آذار 2022م) على قاعة الإمام الحسن(عليه السلام) في العتبة العبّاسية المقدّسة بحضور عددٍ من أعضاء مجلس إدارتها ومسؤوليها، إضافةً إلى شخصيّاتٍ دينيّة وأكاديميّة من مختلف الطوائف.
واستُهِلّ افتتاحُ المُلتقى بتلاوة آياتٍ من الذكر الحكيم من ثمّ قراءة سورة الفاتحة ترحّماً على أرواح شهداء العراق، أعقب ذلك الاستماع للنشيد الوطنيّ وأنشودة العتبة المقدّسة (لحن الإباء).
جاءت بعد ذلك كلمةُ الأمانة العامّة للعتبة العبّاسية المقدّسة، التي ألقاها نيابةً عضو مجلس إدارتها السيّد ليث الموسوي، والتي دعا من خلالها إلى تكثيف الجهود تجاه توثيق كلّ شاردةٍ وواردةٍ عن جرائم طالت بأفعالها أرواح العراقيّين، وأوغلت بدمائهم الطاهرة...
أعقبت ذلك كلمةُ اللجنة التحضيريّة للمُلتقى ألقاها الأستاذ الدكتور هُشيار زكي حسن، لتُفتَتح بعدها أعمالُ الجلسات البحثيّة، وكانت الجلسة الأولى برئاسة الأستاذ المساعد قيس ناصر راهي من المركز العراقيّ لتوثيق جرائم التطرّف، وشهدت قراءة ملخّصات ثلاثةِ بحوثٍ كانت على النحو الآتي:

- الدكتور هشام العلوي من دائرة حقوق الإنسان في وزارة الخارجيّة، وكان بحثه بعنوان (منهج وزارة الخارجيّة لتوثيق جرائم الجماعات المتطرّفة ضدّ العراقيّين وآليّاتها في التعريف بجرائم تنظيم داعش).
- الأستاذ الدكتور صلاح الجابري رئيس كرسي اليونسكو لمنع الإبادة من جامعة بغداد، وكان بحثه بعنوان (خارطة الإبادة الجماعيّة في العراق).
- الأستاذ حسين أحمد بنية مديرُ سجن الإصلاح في ذي قار، وكان بحثه بعنوان (تصنيف جرائم التطرّف وأثره في طرق معالجتها في السجون العراقيّة.. سجن الإصلاح أنموذجاً).

أمّا الجلسةُ البحثيّة الثانية التي ترأّسها الدكتور محمد البرزنجي من جامعة كويه، فشهدت مشاركة كلٍّ من:

- أ. م. د. علاء شطان رئيس كرسي اليونسكو للحوار من جامعة الكوفة، وكان بحثه بعنوان (استراتيجيّة الأمم المتّحدة في توثيق جرائم التطرّف في العراق.. جريمتا سبايكر وسجن بادوش أنموذجاً).
- أ. د. هيرش محمد أمين من جامعة السليمانيّة، وكان بحثه بعنوان (ضحايا القصف الكيمياويّ لمدينة حلبجة ومحاولة توثيقيّة لشاهد عيان).
- أ. م. د. محمد جبار باحث في مركز النهرَيْن للدّراسات الاستراتيجيّة، وكان بحثه بعنوان (الشباب وتمكينهم في توثيق جرائم التطرّف في العراق وفق القرار الأمميّ 2535).

هذا ومن المؤمّل أن تُستأنَف الجلساتُ البحثيّة بفقراتها المسائيّة عصر هذا اليوم.
يُذكر أنّ المُلتقى يهدف إلى تبادل الخبرات وتوحيد الجهود وتضافرها، لتوثيق جرائم التطرّف التي تعرّض لها أبناءُ العراق واعتماد المناهج العلميّة لتوثيق جرائم التطرّف، واتّباع الآليّات الصحيحة والاطّلاع على أبرز التحدّيات التي تواجه عمليّات التوثيق واقتراح سبل تذليلها.

ارسال التعليق

You are replying to: .
4 + 8 =