۱۰ آذر ۱۳۹۹ | Nov 30, 2020
سید علی فضل الله امام جمعه بیروت

وكالة الحوزة - استنكر السيد علي فضل الله، في درس التفسير القرآني، حادثة قتل أستاذ التاريخ في فرنسا، رافضا "هذا الأسلوب في الرد على الاساءات التي طاولت الرسول محمد".

وكالة أنباء الحوزة - قال السيد علي فضل الله"ان هذه الاساءات تسيء إلى مشاعر الملايين من المسلمين وغيرهم في العالم ما يؤدي إلى ردود فعل وتداعيات لا يمكن ضبطها".
وحذر من استغلال أعمال العنف التي أتت كرد فعل للتهجم على الدين الإسلامي وعلى المسلمين في فرنسا والغرب، وتحمليهم وزر تداعياتها"، وانتقد كلام الرئيس الفرنسي ماكرون اتجاه الإسلام والمسلمين، داعيا "إلى إيقاف أسباب التوتر ونبذ كل خطاب يؤدي الى الكراهية والعنف والتحريض ضد الاخر، لأننا نؤمن بالتعايش والتعاون بين الأديان والثقافات ونرفض الإساءة إلى أي دين أو شخصية أو رمز".

ارسال التعليق

You are replying to: .
6 + 12 =