۲۵ تیر ۱۳۹۹ | Jul 15, 2020
آیت الله عبد الامیر قبلان رئیس مجلس اعلای اسلامی شیعیان لبنان

وكالة الحوزة - أمل رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الشيخ عبد الأمير قبلان، "أن يؤسس تشكيل الحكومة العراقية لمرحلة جديدة من التعاون والتضامن بين العراقيين، فينهضوا بوطنهم ويعيدوا العراق الى مكانته الدولية، بلدا قويا مزدهرا.

وكالة أنباء الحوزة - أمل رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الشيخ عبد الأمير قبلان، "أن يؤسس تشكيل الحكومة العراقية لمرحلة جديدة من التعاون والتضامن بين العراقيين، فينهضوا بوطنهم ويعيدوا العراق الى مكانته الدولية، بلدا قويا مزدهرا ينعم بالاستقرار السياسي ويشكل قوة رئيسية داعمة لأشقائه العرب والمسلمين ونصرة القضية الفلسطينية التي ما زلنا نعتبرها قضيتنا المركزية"، متوجها بالتهنئة من "الشعب العراقي المطالب بتجسيد وحدته الوطنية بالمزيد من العمل المشترك بين مختلف مكوناته بما يعزز الشراكة السياسية والتضامن الوطني اللذين يسهمان في صهر الشعب العراقي في بوتقة الوحدة الوطنية".

وتمنى للرئيس مصطفى الكاظمي "النجاح والتوفيق في مهامه الوطنية التي نعول عليها في تحقيق الاستقرار والازدهار لدولة العراق وشعبه الشقيق"، مهنئا إياه ب"الثقة الكبيرة التي نالها من ممثلي الشعب والتي تشكل حافزا اضافيا للعمل على النهوض بالعراق بما يخدم وحدته واستقراره وسيادته وازدهاره، ويمكنه من لعب دور فاعل على الساحة الدولية ولاسيما في جامعة الدول العربية بما يعزز التضامن العربي والإسلامي ويخدم قضايا أمتنا".

ونوه ب "الإنجازات العسكرية الأخيرة التي حققها الجيش العراقي وفصائل الحشد الشعبي في دحر العصابات التكفيرية وإحباط مكائدها وإفشال مخططاتها بما يجنب العراق مجازر هذه المجموعات الإرهابية وجرائمها والتي لا يقتصر خطرها على العراق فحسب ليطاول دول المنطقة وشعوبها".

سمات

ارسال التعليق

You are replying to: .
6 + 8 =