۲۴ تیر ۱۳۹۹ | Jul 14, 2020
الشيخ جبري

وكالة الحوزة ــ دعا أمين عام حركة الأمة؛ الشيخ عبد الله جبري، المسلمين إلى الوحدة، وتوحيد جهودهم وطاقاتهم وإمكانياتهم من أجل خدمة الصالح العام للأمة والإنسانية جمعاء.

وكالة أنباء الحوزة ــ نبّه فضيلته خلال خطبة الجمعة التي ألقاها على منبر مسجد كلية الدعوة الإسلامية، من خطورة الانقسامات التي نشهدها في أكثر من مكان، خصوصاً أنها تتخذ في معظم الأحيان الطابع الدموي، كما هو الحال مع الجماعات التكفيرية التي أسهمت في إضعاف الأمة وهدر ثرواتها، والتي لم يستفد منها سوى الاستكبار العالمي، وعلى رأسه إدارة الشر الأمريكية والصهيونية، مشدداً على ضرورة التأمل في الواقع الراهن وما يجري في أكثر من منطقة وبلد عربي وإسلامي، كحال ليبيا والصومال، وما يجري في سورية والعراق وغيرها.
وأشار الشيخ جبري إلى أن هذا الواقع المؤلم لحال الأمة يشجع على استهداف المسلمين في أكثر من مكان، وآخره ماشهدته الهند، حيث ارتكب هندوس عنصريون متعصبون جرائم بشعة بحق المسلمين، ما جعل قلوب مسلمي العالم مثخنة بالجراح والألم، مشدداً على ضرورة أن تلجأ الحكومة الهندية إلى تدابير حازمة تضع حداً لجرائم المتطرفين ومن يؤيدهم.
ولفت فضيلته إلى ما يجري لمسلمي الروهينغا وغيرهم، مشدداً على ضرورة إنهاء ما يجري في أكثر من ساحة إسلامية ومكان في العالم ضد المسلمين، من أجل الحفاظ على إمكانيات وقدرات الأمة والنهوض على شتى المستويات؛ التنموية والعلمية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية، لنكون بحق كما أراد سبحانه وتعالى؛ {خير أمة اخرجت للناس}.

ارسال التعليق

You are replying to: .
4 + 8 =