۱۰ تیر ۱۴۰۱ |۱ ذیحجهٔ ۱۴۴۳ | Jul 1, 2022
نائب الأمين العام لـ"حزب الله" الشيخ نعيم قاسم

وكالة الحوزة / أبدى نائب الأمين العام لـ"حزب الله" الشيخ نعيم قاسم ارتياحه لنتائج الإنتخابات التي اعتبرها "جزءا متمما لمشروع المقاومة لأن المقاومة تقوم على عمودين هما عمود الجهاد في سبيل الله تعالى، وعمود العمل لبناء الدولة.

وكالة أنباء الحوزة / اشاد نائب الأمين العام لـ"حزب الله" الشيخ نعيم قاسم بإنجاز الإنتخابات البلدية في منطقة الجنوب، قائلا: "خضنا هذه الإنتخابات بالتحالف الثنائي بين "حزب الله" وحركة "أمل"، وبالتنسيق بين هاتين القوتين الكبيرتين في الساحة، ما جعلنا قادرين على أن نكون رعاة للعائلات وللقوى السياسية المختلفة وللنخب الموجودة في الساحة، فنجري ائتلافات بلدية مع مجموعة من القوى والعائلات مما ينفس الإحتقان ويمكن من أن يأتي مجلس بلدي منسجم قدر الإمكان ما يساعد على الإنتاج في داخل البلديات".
وخلال رعايته حفل إعلان النتائج للمسابقة الثقافية للطلاب الثانويين والمهنيين التي أقامتها التعبئة التربوية في الحزب لمناسبة عيد المقاومة والتحرير في مدارس المصطفى في مدينة النبطية، اعتبر أن "سبب بعض الإعتراضات والانتقادات على تحالف "أمل" و"حزب الله" هو لأنه ينتج تفاهما يفوت على هذا البعض إمكانية أن يأخذ مركزا أو منصبا".
وقال: "نحن دائما كنا نقول تعالوا لنتفاهم ونتوحد ونتشارك لأن الأصل هو المشاركة".
وأبدى ارتياحه لنتائج الإنتخابات التي اعتبرها "جزءا متمما لمشروع المقاومة لأن المقاومة تقوم على عمودين هما عمود الجهاد والقتال في سبيل الله تعالى لتحرير الأرض، وعمود العمل لبناء الدولة والمشاركة في بنائها".
وختم: "نقول لا لمن يتصور أننا سننصرف إلى المقاومة ونترك الدولة له، فالدولة والمقاومة صنوان يسيران معا، ولن نسلم هذه الدولة لآخرين يعبثون فيها، بل نريد أن نكون شركاء في بناء هذا البلد كما كنا متصدين في المقاومة والتحرير.
 

ارسال التعليق

You are replying to: .
2 + 0 =