۱۰ آذر ۱۴۰۱ |۷ جمادی‌الاول ۱۴۴۴ | Dec 1, 2022
دبلوماسي ايراني

وكالة الحوزة - اعتبر الرئيس بالوكالة لممثلية الجمهورية الاسلامية الايرانية الدائمة لدى المنظمات الدولية في فيينا محمد رضا غائبي، تقرير المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية رافائيل غروسي، بانه يعكس مدى التقدم الحاصل في البت بقضايا الضمانات كنتيجة للتعاون البناء المتبادل بين ايران والوكالة.

وكالة أنباء الحوزة - جاء ذلك في كلمة القاها غائبي امام اجتماع مجلس المحافظين بشأن تنفيذ الضمانات في الجمهورية الإسلامية الايرانية ، ستعرض خلالها المواقف المبدئية لايران.
وشدد على أن إيران ، بصفتها عضوا مسؤولا في معاهدة حظر الانتشار النووي ، ملتزمة بالوفاء بالتزاماتها بموجب اتفاقية الضمانات الشاملة وستواصل القيام بذلك ، وأضاف: إن تقرير المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية يعكس التقدم الحاصل في متابعة قضية الضمانات والذي تم ابلاغ مجلس الحكام به ، وهذا التقدم هو نتيجة للتعاون المتبادل البناء بين إيران والوكالة الدولية للطاقة الذرية.
وأضاف: يسرنا أن هذا النهج ، وكذلك أنشطة التحقق التي أجريت في الموقع 2 ، مكنت الوكالة من تقييم أن هذا لم يعد مسألة ضمانات متبقية.
وأشار غائبي إلى أن البيان المشترك الصادر بين إيران والوكالة الدولية للطاقة الذرية في 5 اذار/مارس 2022 يظهر احترام إيران لإجراءات الوكالة وأنظمتها وعملها المهني ، وكذلك عزم إيران على التعاون مع الوكالة ، وفي هذا الصدد يجب أن تراعي الوكالة الدولية للطاقة الذرية عدم التسييس والتزام المهنية والنزاهة والاستقلال.
وأضاف: حالما تنجح المفاوضات من أجل استئناف التنفيذ الكامل للاتفاق النووي ، يجب أن تكون إيران والوكالة الدولية للطاقة الذرية على استعداد لفتح فصل جديد من التعاون المكثف ، ومثل هذا الوضع يتطلب دراسة عاجلة لإنهاء ما تبقى من قضايا الضمانات وتمهيد الارضية لتنفيذ الاتفاق النووي من جديد.
وأكد غائبي قائلا: نتوقع بعد تقرير المدير العام ، ان يتخذ أعضاء مجلس المحافظين الإجراءات المناسبة لدعم إنهاء هذه القضايا في جدول أعمال مجلس المحافظين.

ارسال التعليق

You are replying to: .
4 + 1 =