۴ بهمن ۱۳۹۹ | Jan 23, 2021
شیخ زهیر عاشور روحانی شیعه بحرینی

وكالة الحوزة - نشرت المؤسّسة الوطنيّة لحقوق الإنسان – «حكوميّة» – سلسلة تغريدات عبر حسابها على تويتر، للتستّر على جريمة إخفاء قسريّ لرجل دين شيعيّ معتقل في «سجن جوّ المركزيّ».

وكالة أنباء الحوزة - قالت المؤسّسة إنّها تلقّت رسالة من إحدى منظّمات المجتمع المدنيّ في الخارج، تتضمّن ادّعاءات حول اختفاء أحد المعتقلين «ز.ع» وانقطاع أخباره، في إشارةٍ إلى رجل الدّين الشيعيّ المعتقل «الشيخ زهير عاشور».
وأضافت أنّ وفدًا من المؤسّسة قام بزيارة إلى سجن جوّ لمقابلة «الشيخ عاشور» في غرفة خاصّة خارج الزنزانة، وأنّه يتمتّع بكافّة حقوقه، ولفتت إلى أنّه امتنع عن استخدام حقّه في التواصل مع ذويه عبر الهاتف في وقتٍ سابقٍ، نظرًا لنقله إلى مبنى آخر- على حدّ زعمها.
وتابعت بأنّها حثّته على استخدام حقّه في التواصل مع ذويه في أكثر من مرّة خلال لقائه، إلا أنّه رفض ذلك مرارًا- حسب زعمها.
وتأتي تصريحات المؤسّسة الحكوميّة بعد مطالباتٍ أطلقها نشطاء ومنظمّات حقوقيّة، للكشف عن مصير «الشيخ عاشور» بعد انقطاع أخباره وشكوى من عائلته القلقة على سلامته، وبعد تهديداتٍ بتصفيته من قبل السلطات الأمنيّة.
وكانت السلطات الأمنيّة قد نقلت المعتقل «الشيخ عاشور» في أغسطس/ آب الماضي إلى السجن الانفراديّ، بعد اتهامه من قبل إدارة السجن بتحريض المعتقلين في «مبنى ۱۴» بسجن جوّ المركزيّ على الدخول في إضراب عن الطعام، بسبب مطالبات تتعلّق بالحقّ في تلقّي العلاج وممارسة الشعائر الدينيّة، وقد تعرّض للتعذيب الوحشيّ، حسب ما أفاد نشطاء حقوقيين.

ارسال التعليق

You are replying to: .
4 + 9 =