۹ فروردین ۱۳۹۹ |۳ شعبان ۱۴۴۱ | Mar 28, 2020
علی شمخانی - دبیر شورای عالی امنیت ملی

وكالة الحوزة ــ أكد امين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني "علي شمخاني" ان صدى زوال قوة اميركا الهشة يرتفع يوما بعد يوم، ضمن اشارته الى التظاهرات المليونية للشعب العراقي الرافضة للاحتلال الاميركي.

وكالة أنباء الحوزة ــ وفي رسالة موجهة الى المرجعية الدينية، والحكومة والبرلمان والشعب العراقي الأبي، وضمن اشادته بالتظاهرات المليونية والتاريخية المطالبة بانهاء الاحتلال الاميركي، ودعم استقلال العراق وسياداته الوطنية، اعتبر هذه الخطوة القيمة مؤشرا على ريادة الشعب العراقي وحمله الراية في طريق طرد اميركا من المنطقة.
ووصف شمخاني عملية الاغتيال الجبانة لقادة جبهة المقاومة الشهيدين قاسم سليماني وابو مهدي المهندس، بانه خطأ استراتيجي لترامب وفريق الشر الحاكم في البيت الابيض، وقال: ان العد العكسي لطرد اميركا من المنطقة بدأ منذ فجر 3 يناير/كانون الثاني، وان صدى زوال قوة واشنطن الهشة يرتفع يوما بعد يوم.
واضاف شمخاني : ان التظاهرات المليونية للشعب العراقي اظهرت ان تهديد اميركا بفرض الحظر على العراق، في حالة تنفيذ قانون اخراج القوات الاميركية، هي اداة مهترئة لايمكنها ان تؤثر على ارادة الدول والشعوب التي تسعى الى حفظ استقلالها وسيادتها الوطنية.
واعتبر امين المجلس الاعلى للامن القومي، ان التظاهرات المليونية للشعب العراقي الحر والرافض للهيمنة الاجنبية، تمثل بداية حركة واسعة النطاق ستستمر بالنسبة للشعوب التي تضررت جراء العدوان الأميركي، واضاف: لقد ظهر الموقف الحقيقي لشعوب المنطقة تجاه أميركا في التشييع المليوني لجثامين قادة المقاومة ومراسم التأبين غير المسبوقة في مختلف البلدان، ولا يمكن اخفاء هذا الواقع المتنامي من خلال الاستعراضات الدعائية والحملات الاعلامية.
واختتم شمخاني قائلا: يجب على أميركا من الآن فصاعداً الاستعداد كل يوم لرؤية ولمس مظهرا من مظاهر اقتدار شعوب المنطقة مثل سوط آخر على جسد الاستكبار الذليل.
يذكر ان تظاهرات مليونية حاشدة انطلقت في بغداد صباح اليوم الجمعة تندد بوجود قوات الاحتلال الاميركي، رفع فيها المشاركون الاعلام العراقية ورددوا شعارات تطالب بانهاء الاحتلال الاميركي لبلادهم.

ارسال التعليق

You are replying to: .
2 + 0 =