۲۹ اردیبهشت ۱۴۰۱ |۱۷ شوال ۱۴۴۳ | May 19, 2022
حجت الاسلام و المسلمین سید صدر الدین قبانچی امام جمعه نجف اشرف

وكالة الحوزة - دعا امام جمعة النجف الاشرف سماحة حجة الاسلام والمسلمين السيد صدر الدين القبانجي القضاء للحكم بحق مرتكبي جناية قتل المتظاهرين والكشف عنهم، واشار الى فتوى حرمة شراء المنتوجات الاسرائيلية.

وكالة أنباء الحوزة - السيد القبانجي عبر عن استنكاره لعملية رمي المتظاهرين والتعدي عليهم وقتلهم داعيا القضاء العراقي الى الحكم على الجناة وكشف هويتهم.
الى ذلك استنكر سماحته عملية قصف منزل رئيس الوزراء ايا كان فاعله.
وفي السياق ذاته عبر سماحته عن ترحيبه للحوار الذي يجريه الاطار التنسيقي والوصول الى قرارات مرضية تهدف الى تهدئة الساحة العراقية. فيما دعا المحكمة الى حسم الطعون بما يخص اصوات المرشحين.
من جانب اخر عبر سماحته عن ترحيبه بالغاء تأشيرة السفر الى ايران مقدما الشكر لمسؤولي البلدين.
وحول المنتوجات الاسرائيلية اشار سماحته الى فتوى المرجع السيستاني بحرمة شرائها وقال: من يحب علي ابن ابي طالب لا يشتري منتوجات اسرائيلية.
وفي الشأن المحلي اشار سماحته الى ازمة النفايات في مدينة النجف الاشرف داعيا الادارة المدنية وبلدية المحافظة الى تأدية واجبهم وتنظيف المحافظة معتبرا ان الايدي العاملة والاموال متوفرة ولكن هي ازمة ادارة.

وفي الخطبة الدينية بين سماحته تناول سماحته ذكرى ولادة الامام الحسن العسكري (ع) متناولا سماحته درسا في التنمية البشرية من سيرة الامام(ع) مشيرا الى حديثه (خصلتان ليس فوقهما شئ الايمان بالله تعالى، ونفع الاخوان)، موضحا: الغرب يطرح منهج الفردانية بمعنى التخلي عن المجتمع، والاسلام يطرح منهج نفع الاخوان مبينا ان خصلة التحابب يحملها الشعب العراقي. وتابع البشرية تعيش حالة من الكآبة لابتعادهم عن الله تعالى وابتعادهم عن علاقتهم مع البشر.

ارسال التعليق

You are replying to: .
4 + 13 =