۱۴ آذر ۱۴۰۰ |۲۹ ربیع‌الثانی ۱۴۴۳ | Dec 5, 2021
مرکز اسلامی هامبورگ

وكالة الحوزة - أدان إمام ومدير المركز الإسلامي في هامبورغ التفجير الإرهابي في مدينة قندوز بأفغانستان.

وكالة الحوزة - أصدر إمام ومدير المركز الإسلامي في هامبورغ الشيخ محمد هادی مفتّح بيانا أدان فيه التفجير الإرهابي في مدينة قندوز بأفغانستان.
وفيما يلي نص البيان:
بِسمِ اللهِ الرَّحمَنِ الرَّحِیمِ
إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ

لقد فُجعت قلوب جميع أحرار هذا العالم بسماعهم خبر المجزرة العظيمة التي وقعت البارحة أثناء أداء صلاة الجمعة في مدينة قندوز في أفغانستان. فرؤية أجساد كبار السن والشباب رجالاً ونساءاً مضرجين بدمائهم تحت قبة مسجد واحد يخلدون وبكلّ هدوء إلى عبادة ربهم ومناجاته يرافقهم أطفال أبرياء لا ذنب لهم أمر كبير ومهول، وعليه كيف يمكن لوجدان البشرية تبرير ذلك؟ وما هو الذنب الذي اقترفه هؤلاء الناس المؤمنين حتّى يسقطوا شهداء بهذا الشكل؟

{بِأَيِّ ذَنْبٍ قُتِلَتْ}

كما ونرى بكل تأسف مشاهدة الكثير من الناس العزل الذين أُجبروا على ترك منازلهم وبيوتهم وراحوا يتّقون البرد القارس بأجساهم. فإكراه الناس وإجبارهم على مغادرة منازلهم والابتعاد عن أوطانهم التي كدحوا لبنائها سنوات طوال وتركهم لأراضيهم وأهلهم ومواجهة متاعب الحياة ومصاعبها لا مبرر له على الإطلاق.
هذا وسكوت الدول الكبرى في المقابل والمنظمات الدولية عن ارتكاب هذه الجرائم والهمجية لا ينسجم أبداً مع مسؤوليتهم وتعاطفهم الإنساني مع هؤلاء الأفراد المستضعفين.
وفي الختام أتقدم بخالص العزاء من حضرة ولي العصر إمامنا المهدي عجل الله تعالى فرجه الشريف ومن مراجعنا العظام وعوائل الضحايا وإخواننا وأخواتنا في أفغانستان وجميع أحرار هذا العالم. كما وأطلب من المنظمات الدولية ودول منظقة غرب آسيا وجميع دول العالم أن ينهضوا لنصرة الشعب المظلوم في أفغانستان ويسعوا جاهدين لحلّ مشاكل هذه الدولة.
 
محمد هادی مفتّح
إمام و مدیر المركز الإسلامي في هامبورغ
9 اکتبر 2021

سمات

ارسال التعليق

You are replying to: .
6 + 3 =