۲۸ شهریور ۱۴۰۰ |۱۱ صفر ۱۴۴۳ | Sep 19, 2021
برهم صالح و شیخ علی قره داغی

وكالة الحوزة - الرئيس العراقي أكد أهمية دور رجال الدين في تعزيز الأواصر والروابط والعمل على تقوية النسيج الاجتماعي.

وكالة أنباء الحوزة - بحث الرئيس العراقي برهم صالح والأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين علي القره داغي أهمية ترسيخ مبدأ التعايش السلمي بين كافة المكونات والطوائف.
وقال بيان صادر عن الرئاسة العراقية إن صالح استقبل القره داغي في مقره بمحافظة السليمانية بكردستان العراق، وبحث معه التطورات الراهنة في العراق وقضايا المنطقة والعالم، مشيرا إلى أنه تم التأكيد خلال اللقاء على أهمية دعم الحوار البنّاء والتواصل في تجاوز المشاكل والعقبات، وترسيخ مبدأ التعايش السلمي بين كافة المكونات والطوائف وحماية السلم المجتمعي، والعمل على معالجة كافة القضايا العالقة، لا سيما الأوضاع المعيشية للمواطنين ومتطلباتهم.
كما بحثا سبل تفعيل إسهامات الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين في ترسيخ ثقافة السلم الأهلي والأمن والأمان المجتمعي في بلد له تاريخه وحضوره مثل العراق.
وأكّد الرئيس العراقي "أهمية دور رجال الدين في تعزيز الأواصر والروابط، والعمل على تقوية النسيج الاجتماعي وتعزيز الأمن والسلم المجتمعييْن"، وفق البيان.
يشار إلى أن القره داغي من أبناء محافظة السليمانية بإقليم كردستان العراق.

سمات

ارسال التعليق

You are replying to: .
5 + 3 =