۲ آبان ۱۴۰۰ |۱۷ ربیع‌الاول ۱۴۴۳ | Oct 24, 2021
السيد أسدالله حسين الرجا

وكالة الحوزة ـ صرح سماحة السيد أسدالله حسين الرجا: للعدو أهداف كثيرة من وراء التطبيع منها جعل القضايا مسلمة الحقانية لصالح المسلمين محل نظر وتأمل من قبل شعوب العالم الأخرى وكذا من أجيال الشعوب الإسلامية القابلة، وذلك باعتبار أن تطبيع العلاقات مع الكيان الصهيوني المجرم يعد اعترافا بحقوق له في الأرض المباركة.

وكالة أنباء الحوزة - قال العالم السوري وأستاذ الحوزة العلمية السيد أسدالله حسين الرجا خلال مقابلة صحفية مع مراسلنا: لا يخفى ما لجائحة كورونا من آثار ومضاعفات أثرت في الإجتماع الإنساني بمختلف مجالاته الحياتية، فقد ألقى بظلاله عليها شالا مفاصل عدة منها؛ لذا لا يمكن ألا أن يلحظ هذا الوباء فيما يخص مسيرة يوم القدس العالمي وعلى كل حال يمكن الخروج بتلك المسيرة بالشكل المناسب لظروف كورنا من مراعات للتباعد بين المشاركين واستعمال لوسائل الوقاية الأخرى من تعقيم وتكميم وغيرها، ويمكن في حال صعوبة ذلك وعدم إمكانه وارتفاع خطورة الوضع الصحي العام تحويل المسيرة إلى مسيرة إلكترونية عبر وسائل التواصل مراعات لحفظ النفس والنوع الواجبة شرعاً.

وفیما یلي نص المقابلة:

الحوزة: لماذا ينبغي على الدول الإسلامية ان تضع خلافاتها جانباً في يوم القدس العالمي وان تتحد في وجه العدو؟

لطالما كانت الحقوق موحدة جامعة لأهلها فدفع الظلم واستعادة الحقوق مما يحسنه العقلاء، ويطلبه الحكماء ويوم القدس المذكر بحقوق المسلمين المسلوبة وتراثهم المنهوب من قبل قوى الظلام والاستكبار العالمية دافع نحو وحدة حقيقية بين الدول الإسلامية في الموقف والفكر والعمل الرافض للظلم والغصب بكل أشكاله وألوانه. فينبغي على تلك الدول أن تشعب الصدع فيما بينها وأن توجه البوصلة نحو الهدف الرئيس أعني استعادة الحقوق المسلوبة وأن لا تنشغل بما زرعه أعداء الإسلام من فتن بينها، ولا يخفى ما في ذلك من إحياء الدين ونصرة للمظلومين.

الحوزة: ما هو رأيكم عن كيفية زيادة تأثير يوم القدس العالمي والاجراءات التي يمكن اتخاذها في هذا الصدد في ظل كورونا؟

لا يخفى ما لجائحة كورونا من آثار ومضاعفات أثرت في الإجتماع الإنساني بمختلف مجالاته الحياتية، فقد ألقى بظلاله عليها شالا مفاصل عدة منها؛ لذا لا يمكن ألا أن يلحظ هذا الوباء فيما يخص مسيرة يوم القدس العالمي وعلى كل حال يمكن الخروج بتلك المسيرة بالشكل المناسب لظروف كورنا من مراعات للتباعد بين المشاركين واستعمال لوسائل الوقاية الأخرى من تعقيم وتكميم وغيرها، ويمكن في حال صعوبة ذلك وعدم إمكانه وارتفاع خطورة الوضع الصحي العام تحويل المسيرة إلى مسيرة إلكترونية عبر وسائل التواصل مراعات لحفظ النفس والنوع الواجبة شرعاً.

الحوزة: ما هو الهدف الرئيس من تطبيع العلاقات مع الكيان الصهيوني وهل يقتصر فحسب على تطبيع العلاقات مع دول المنطقة ؟

للعدو أهداف كثيرة من وراء ذلك التطبيع منها جعل القضايا مسلمة الحقانية لصالح المسلمين محل نظر، وتأمل من قبل شعوب العالم الأخرى، وكذا من أجيال الشعوب الإسلامية القابلة، وذلك باعتبار أن تطبيع العلاقات مع الكيان الصهيوني المجرم يعد اعترافا بحقوق له في الأرض المباركة أو لا أقل تنازل وإقرار؛ لما هو واقع والحقوق تسقط بتنازل إهلها عنها ناهيك عن كونه ـ أعني التطبيع ـ ضرباً لوحدة الصف الإسلامي في التصميم بانقسامه إلى مطبع وغير مطبع وهذا يزيد الخلافات الإسلامية الإسلامية مع ازدياد الراحة الصهيونية .

الحوزة: هل مناسبة يوم القدس العالمي يوم جماهيري على مستوى العالم العربي والإسلامي على ماذا يؤكد؟

نعم، يوم القدس يوم جماهيري بامتياز فالقدس تسكن في ضمير كل حر شريف فهي الرمز للحقوق المغصوبة والشاهد الأجلى على ظلم الظلام وغدر الطغام، فباتت لذلك وغيره رمزا لقوى الخير والمقاومة المقارعة للغاصبين الصهاينة وداعميهم وكل مواطن شريف لا يملك إلا أن يكون مقاوماً ممانعاً لتلك القوي الظالمة وإلا أن تكون القدس في ضميره، ومن هنا تتبين شعبية يوم القدس الحاكي عن ذلك الرمز المسلوب المستقر في الضمير الحي للإنسان العربي والمسلم.

سمات

ارسال التعليق

You are replying to: .
5 + 13 =