۴ مرداد ۱۴۰۰ | Jul 26, 2021
هارون قریشی دبیرکل جمعیت وقف اسلامی ژاپن

وكالة الحوزة - أكد الأمين العام لجمعية الوقف الإسلامي في اليابان هارون قريشي، اليوم الاثنين، أن تصريحات الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون المعادية للإسلام وتأييده للرسوم الكاريكاتورية المسيئة للنبي محمد (ص)، أمر لا يمكن قبوله.

وكالة أنباء الحوزة - نقلت وسائل إعلام عن قريشي، قوله، إن “سماح فرنسا برسم كاريكاتورات مسئية للنبي (ص)، أمر غير مقبول”، مبيّناً أن “المجتمع المسلم في اليابان أيضاً يشعر بالغضب إزاء هذا الوضع”.

ولفت، إلى “خروج مظاهرات منددة بالموقف الفرنسي في العديد من أنحاء العالم”، مضيفاً “كل مسلم حتى لو كان مقصراً في أداء بعض عباداته يكن الاحترام لسيدنا محمد، دون تسامح حيال الإساءة إليه”.

وأعرب قريشي، عن “إدانته للتطاول على الرسول الكريم من خلال رسوم كاريكاتورية بذريعة حرية الفكر والتعبير”.

وقدم، شكره لـ”كافة الدول التي استنكرت مواقف فرنسا التي تجرأت على الاستهزاء بالدين”، مشيداً “برد فعل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، حيال فرنسا ورئيسها إيمانويل ماكرون”.

وكانت فرنسا قد شهدت خلال الأيام الماضية، نشر صور ورسوم كاريكاتورية مسيئة إلى النبي محمد (ص)، عبر وسائل إعلام، وعرضها على واجهات بعض المباني، ما أشعل موجة غضب في أنحاء العالم الإسلامي.

ارسال التعليق

You are replying to: .
9 + 8 =