۱۰ آذر ۱۳۹۹ | Nov 30, 2020
خطيب زادة

وكالة الحوزة - ادان المتحدث باسم الخارجية الايرانية سعيد خطيب زادة الهجوم الارهابي على مدرسة في بيشاور بباكستان.

وكالة أنباء الحوزة - وفي تصريح له اليوم الثلاثاء ادان خطيب زادة الهجوم الارهابي على مدرسة في بيشاور بباكستان والذي اسفر عن مصرع واصابة العديد من المواطنين الباكستانيين من ضمنهم عدد من الاطفال.
واعتبر المتحدث باسم الخارجية الايرانية قتل الابرياء ومنهم الاطفال العزل مؤشرا لعدم التزام الضالعين في مثل هذه الاعمال الارهابية باي مبادئ اخلاقية وانسانية.
واعتبر خطيب زادة الاعمال الارهابية الممنهجة التي وقعت في بعض الدول الجارة خلال الاسابيع الاخيرة بانها تاتي في اطار مخططات مقيتة تهدف الى تصعيد الخلافات القومية والمذهبية في المنطقة، مؤكدا بان مكافحتها تستلزم اليقظة وتضافر الجهود والمساعي الشاملة من قبل جميع حكومات المنطقة.
وأفادت وسائل إعلام بسقوط ما لا يقل عن 7 قتلى، وعشرات الجرحى بينهم أطفال، جراء تفجير استهدف مدرسة دينية في مدينة بيشاور غربي باكستان اليوم الثلاثاء.
ونقلت وكالة "رويترز" عن مسؤول في الشرطة قوله إن "الانفجار وقع في مدرسة حيث زرع مجهولون متفجرات في كيس بلاستيكي". وأضاف أن بين القتلى أطفالا.
من جهته، قال متحدث باسم مستشفى "ليدي ريدينغ" القريب من موقع الحادث، إن المستشفى استقبل سبعة قتلى و 70 جريحا، أصيب كثيرون منهم بحروق جراء الانفجار.

ارسال التعليق

You are replying to: .
2 + 10 =