۱۱ آذر ۱۴۰۱ |۸ جمادی‌الاول ۱۴۴۴ | Dec 2, 2022
خطيب الجمعة في طهران حجة الاسلام محمد جواد حاج علي أكبري

وكالة الحوزة - اعتبر خطيب جمعة طهران المؤقت، الشيخ محمد جواد حاج علي أکبري، أمن ايران لا يمكن التساهل معه أبدا، معربا عن شكره لقوات حرس الثورة الاسلامية لعملياتها البطولية التي نفذتها ضد قواعد الارهابيين في اقليم شمال العراق الداعين الى تقسيم ايران.

وكالة أنباء الحوزة - وأشار الى اعمال الشغب الاخيرة التي قامت بها حفنة من الاوباش انتهكت خلالها المقدسات الاسلامية وحرقت المساجد والحسينيات واساءت الى القرآن الكريم، وخلد ذكرى الشهداء الابرار الذين وقفوا بوجه هؤلاء الاشرار.
وأشاد بالشعب الايراني المؤمن الذي وقف بوجه المنتهكين للمقدسات الاسلامية وسجل ملاحم بطولية في سجله الحافل بالمواقف المشرفة، مشيدا بهذا الشعب لاقامة مراسم عزاء الامام الحسين (ع) طوال شهرين ومشاركته المليونية في مسيرة الاربعين التي جعلت اقطاب الكفر يعضون على اصابعهم من عظمة وهيبة ماشاهدوه من اتحاد المسلمين.
ووصف تجمع امة رسول الله (ص) في ساحة "انقلاب" (الثورة) بانها كانت بمثابة الرد على المجرمين الارهابيين الذين انتهكوا حرمة النبي الاعظم (ص) بحرقهم علم الحسين (ع) والاساءة الى القرآن الكريم وحرق المساجد والاماكن المقدسة.
وشدد على ان الشعب الايراني طالب في هذا التجمع بانزال العقوبة بحق المنتهكين للمقدسات الاسلامية والغوغائيين، داعيا السلطة القضائية الى استجابة مطلب هذه الجماهير الغفيرة لتوفير امن المواطنين الذين اثبتوا التزامهم بالثورة الاسلامية ووفائهم للنظام الاسلامي المقدس في ايران.

ارسال التعليق

You are replying to: .
7 + 10 =