۹ تیر ۱۴۰۱ |۳۰ ذیقعدهٔ ۱۴۴۳ | Jun 30, 2022
آية الله النجفي

وكالة الحوزة - بين آية الله النجفي أن الرسول الأعظم (صلوات الله عليه وآله) وأمير المؤمنين (عليه السلام) هما نقطة التقاء بين جميع المذاهب الإِسلامية فهما رجلا العدالة والإِنسانية والقيادة الحقيقية في الإِسلام والأُمة على مرّ التاريخ.

وكالة أنباء الحوزة - استقبل سماحة المرجع النجفي وفداً من المؤمنين الزائرين لمرقد أَمير المؤمنين (عليه السلام) من محافظة ميسان للاستماع إِلى وصاياه وتوجيهاته الأَبوية.
سماحته بيّن في حديثه أَن أَمير المؤمنين (عليه السلام) هو إِمام المتقين ويجب علينا كأتباع وشيعة ومحبين أن نكون من الأًتقياء للفوز بشفاعته وحبه في الدنيا والآخرة ورعاية حماية ولي الله الأَعظم أرواحنا لتراب مقدمه الفداء.
وأَضاف سماحته أَن أولى خطوات التقوى والارتقاء بمراتبها هي محاسبة النفس يومياً، وهذا بناء على توجيه ونصيحة أئمة أهل البيت (عليهم السلام) لنقف على كل فعل وقول صغير منه أو كبير ومقرنتها مع موازين الحق فإِذا كان فيه معصية وحرام وتجاوز على الآخرين يجب التوبة والإِصلاح، مؤكداً أن قبول الأعمال عند الله (سبحانه وتعالى) شريطة التقوى.

ومن جانب آخر، استقبل سماحة المرجع النجفي سفير الكويت في العراق الشيخ سالم غصّاب الزمنان قبيل انتهاء مهمته الدبلوماسية في العراق، حيث بيّن سماحة المرجع النجفي في حديثه أن بين العراق والكويت وشعبيهما قواسم كثيرة داعياً لتشديد الأواصر وأطر المحبة فيما بين الشعبين الشقيقين، مرحباً _على الصعيد الدبلوماسي_ كُل ما من شأنه أن يرتقي في جانب العلاقات فيما بين البلدين الجارين.
مشيراً سماحته أن التعايش السلمي بين مختلف مكونات الشعب الكويتي المذهبي يميز هذا الشعب وهو دليل على حكمة القيادة فيه وشعبه.
وأضاف سماحته أن الرسول الأعظم (صلوات الله عليه وآله) وأمير المؤمنين (عليه السلام) هما نقطة التقاء بين جميع المذاهب الإِسلامية فهما رجلا العدالة والإِنسانية والقيادة الحقيقية في الإِسلام والأُمة على مرّ التاريخ.

ارسال التعليق

You are replying to: .
3 + 14 =