۲۸ دی ۱۴۰۰ |۱۴ جمادی‌الثانی ۱۴۴۳ | Jan 18, 2022
پاپ فرانسیس و نجیب میقاتی

وكالة الحوزة - دعا البابا فرنسيس، خلال لقائه رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي، جميع اللبنانيين إلى التعاون من أجل إنقاذ وطنهم لكي يستعيد لبنان دوره كنموذج للحوار والتلاقي بين الشرق والغرب.

وكالة أنباء الحوزة - وقال البابا: "هموم لبنان كثيرة، وأنا سأحمله في صلاتي من أجل أن يخلصه الله من كل الأزمات".
وأفاد ميقاتي بأن البابا أكد أنه سيبذل كل جهده في جميع المحافل الدولية لمساعدة لبنان على عبور المرحلة الصعبة التي يعيشها وإعادة السلام والاستقرار إليه.
وأشار ميقاتي إلى أنه "في هذه الأوقات الصعبة التي يمرّ بها لبنان، نحن في أمس الحاجة إلى الصلاة ليقي الله وطننا الويلات والشرور، كما أننا في أمس الحاجة لدعم الأصدقاء"، لافتا إلى أن "الحرب التي كادت أن تقضي على عيشنا المشترك علمتنا كيف نحمي هذه الميزة الفريدة ونجاهد اليوم للحفاظ عليها رغم التحديات والمخاطر، لأن فيها ضمانة لمستقبل اللبنانيين من دون تمييز".

ارسال التعليق

You are replying to: .
4 + 7 =