۸ آذر ۱۴۰۰ |۲۳ ربیع‌الثانی ۱۴۴۳ | Nov 29, 2021
حجت الاسلام والمسلمین محمدتقی سبحانی

وكالة الحوزة - تم إزاحة الستار عن سلسلة الأعمال الخاصة بالمؤتمر العالمي "دور الشيعة في نشأة العلوم الإسلامية ونشرها" المؤلفة من 17 مجلداً.

وكالة أنباء الحوزة - بمناسبة إزاحة الستار عن سلسلة الأعمال الخاصة بالمؤتمر العالمي "دور الشيعة في نشأة العلوم الإسلامية ونشرها" المؤلفة من 17 مجلداً يتحدّث حجة الإسلام والمسلمين الدكتور محمد تقي سبحاني السكرتير العلمي للمؤتمر في حوار خاص عنوانه "الدور العلمي للشيعة وقضايانا".

وجدير بالذكر أنّ هذا المؤتمر قد انعقد في عام 2018م، وفي ضوء موضوع المؤتمر علم الشيعة ودورهم في نشأة العلوم الإسلامية، كان من الطبيعي أن يكون أحد أهدافه وحدة الأمة الإسلامية والتعارف المتبادل بين الفرق والمذاهب.

طبعاً كان من الممكن أن يجرّ النقاش حول الدور العلمي للشيعة ليتناول امتدادات الصراعات الحديثة وإثبات حقيّة مذهب في مقابل المذاهب الأخرى، ولكن حتى تسمية المؤتمر «دور الشيعة في في نشأة العلوم الإسلامية ونشرها» تدلّ على أنّ المقصود كان قيام الشيعة بدورهم في إيجاد «العلوم الإسلامية»، العلوم ذات الصلة بالأمة الإسلامية الواحدة.

لا شكّ في أنّ الدراسات التاريخية والأبحاث السابقة لا تخلو من أهمية وقد أدّت دورها في توعية المسلمين، ولكن حبّذا لو يقترن مسيرة الحركة العلمية بالدقة والاهتمام بموضوعاتنا وقضايانا، لتكون ذات تأثير فاعل وقفزة إلى الأمام، كما يُنتظر من العلم أن يبادر إلى تحويل المشاكل إلى قضايا وإيجاد الحلول لها، من هنا ينبغي لنا أن ننظر في القدرات والإمكانات التي تتيحها لنا إنجازات الشيعة السابقة ودورهم في نشأة العلوم الإسلامية ونشرها من أجل تحويل المشاكل المبتلاة إلى قضايا محدّدة ومصنّفة، لنرى إلى أيّ مدى يمكن أن توفّر حلولاً لتلك القضايا.

ارسال التعليق

You are replying to: .
3 + 4 =