۱ آبان ۱۴۰۰ |۱۶ ربیع‌الاول ۱۴۴۳ | Oct 23, 2021
هیئت علمای بیروت

وكالة الحوزة - هنأت "هيئة علماء بيروت المقاومة" في فلسطين "بالنصر المبين"، قائلة في بيان: "فلسطين كلها مقاومة واحدة،بكل أجيالها، راسخة في الوجدان تجري كجريان الدم في العروق ولاجلها تبذل التضحيات الغالية والعزيزة.

وكالة أنباء الحوزة - هنأت "هيئة علماء بيروت المقاومة" في فلسطين "بالنصر المبين"، قائلة في بيان: "فلسطين كلها مقاومة واحدة،بكل أجيالها، راسخة في الوجدان تجري كجريان الدم في العروق ولاجلها تبذل التضحيات الغالية والعزيزة. كلالحواجز المصطنعة سقطت ومشاريع التطبيع البائسة هوت مع اصحابها إلى حضيض الرذيلة والخيانة وسقطت معه مبادئ بن غوريون ولن تكون الحرب بعد اليوم على أرض العدو. وأولو البأس الشديد يجوسون خلال الديار ويسوؤا وجوهكم ويدخلوا المسجد كما دخلوه اول مرة، إن شاءالله، هو وعد الله حقا".

أضافت: "قومي فلسطين وابتهجي ومعك كل الشعب العربي والإسلامي وكل الاحرار في العالم الذين وقفوا وقفات التضامن المؤيدة والشاجبة للهمجية الاسرائيلية وانثري عبير المجد وشذا الانتصار الشامخ الذي أذل جبروت الاحتلالوأرغم أنفه بتراب أقدام المجاهدين".

وتابعت:‏ "إننا في هيئة علماء بيروت نشارك فلسطين وأهلها فرحتها بالانتصار العظيم وهو انتصار محور المقاومةالشريك الأساس وانتصار الامة كلها. هو عيد بكل معنى الكلمة حوله العدو ركام حقد، وصنعته المقاومة قوة وعزةوانتصارا وذلا وقهرا وهزيمة للعدوان".

وختمت: "نبارك للمجاهدين والمناضلين وكل أطياف المقاومة في فلسطين ولبنان والمنطقة كلها بهذا النصر الكبير الرحمة للشهداء والشفاء للجرحى والتحية والمنة لصمودكم يا شعب فلسطين العظيم، من رفع رأس الأمة وصان كرامتها القدس أقرب حقا أقرب وإلى مزيد من الانتصارات إن شاءالله".

ارسال التعليق

You are replying to: .
4 + 0 =