۴ تیر ۱۴۰۰ | Jun 25, 2021
مركزُ تصوير المخطوطات يُنقّب مخطوطات خزانة فيض الله أفندي

وكالة الحوزة - صدَرَ حديثاً عن مركز تصوير المخطوطات وفهرستها التابع لقسم الشؤون الفكريّة والثقافيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة، كتابُ (المخطوطات العربيّة في المكتبة الوطنيّة بإستانبول خزانة فيض الله أفندي)، فهرسة الدكتور حميد مجيد هدّو في سبعينيات القرن الماضي، وهو الإصدار الثاني من سلسلته إذ سبقه كتاب: (المخطوطات العربيّة في مكتبة طوپ قاپي سرايي بإستانبول) فهرسة فهمي أدهم قاراطاي، بترجمة الدكتور فاضل بيّات، في سنة 2017م.

وكالة أنباء الحوزة - وذكر مديرُ المركز الأستاذ صلاح السراج قائلاً: "إنّ المركز منذ تأسيسه أخذ على عاتقه تصوير وفهرسة ونشر التراث المخطوط وإخراجه بحلّةٍ قشيبة، ولا ننسى الدور المهمّ الذي قامت به المجلّات التراثيّة المعتبرة بنشر هذا التراث، لكونها تُعنى بنشر أبحاثٍ متخصّصة في مجالٍ محدّد، ومن هذه المجلّات (مجلّة المورد) العراقيّة، وهي مجلّةٌ فصليّة تراثيّة تصدر عن وزارة الإعلام والثقافة العراقيّة".

وتابع: "من المواضيع المهمّة التي عُنيت بها المجلّة (فهرس المخطوطات)؛ إذ ضمّت -بمختلف أعدادها- رصيداً غير قليل من الفهارس الخاصّة ببعض الخزانات المهمّة في مختلف مكتبات العالم، وقد أولى المركز إصدار سلسلةٍ من هذه الفهارس بكتابٍ مستقلّ، ومنها هذا الكتاب الذي قامت ملاكاتُ المركز باستلاله من المجلّة المذكورة ومراجعته وتدقيقه وإخراجه بصورةٍ جديدة، ليستفيد منه المحقّقون والباحثون وطلبة العلم في معرفة التراث الموجود في المكتبات التركيّة، حيث جُمِعت في هذا الكتاب ليختصر الطريق على الباحثين والمحقّقين".
وأشار السراج: "اشتمل الكتابُ على أكثر من (2550) عنواناً بواقع (2058) مجلّداً في أكثر من (20) موضوعاً في مختلف العلوم، وقد تكفّل مركزُ تصوير المخطوطات وفهرستها باستلال الكتاب ومراجعته وإخراجه ووضع فهارسه ليخرج بهذه الصورة الجميلة".
يُذكر أنّ مركز تصوير المخطوطات وفهرستها التابع لشعبة المكتبة في قسم الشؤون الفكريّة والثقافيّة، قد أخذ على عاتقه تصوير المخطوطات وفهرستها وأرشفتها وتهيئتها للمحقّقين والباحثين، إذ قام المركز المذكور بتصوير الكثير من المخطوطات العربيّة والإسلاميّة من مختلف مدن العراق والعالم الإسلاميّ.

ارسال التعليق

You are replying to: .
2 + 0 =