۴ مهر ۱۳۹۹ | Sep 25, 2020
انعقاد ورشةٌ علميّة بعنوان: (نكاتٌ في فهرسة المخطوطات العربيّة)

وكالة أنباء الحوزة - ستُقام ورشةٌ علميّة بعنوان: (نكاتٌ في فهرسة المخطوطات العربيّة) ينظّمها إلكترونيّاً مركزُ ذي قار للدّراسات التاريخيّة والآثاريّة بالتعاون مع مركز تراث النجف الأشرف.

وكالة أنباء الحوزة - تواصلاً للأنشطة والفعّاليات العلميّة التي تُقيمها وتشارك فيها العتبةُ العبّاسية المقدّسة من خلال مراكزها وأقسامها، ستُقام ورشةٌ علميّة بعنوان: (نكاتٌ في فهرسة المخطوطات العربيّة) ينظّمها إلكترونيّاً مركزُ ذي قار للدّراسات التاريخيّة والآثاريّة/ قسم المخطوطات، بالتعاون مع مركز تراث النجف الأشرف التابع لقسم شؤون المعارف الإسلاميّة والإنسانيّة في العتبة المقدّسة، وذلك على برنامج (meeting conference - Meeting ID:ahmad7466)، وسيُحاضر فيها مديرُ مركز التراث الأستاذ المحقّق أحمد علي مجيد الحلّي، وموعدُها مساء يوم الخميس (3 ذي القعدة 1441هـ) الموافق لـ(25 حزيران 2020م).
المحاضرةُ بحسب ما بيّنه الأستاذ الحلّي لشبكة الكفيل: "هي باكورةُ المحاضرات الإلكترونيّة التي يُشارك بها مركزُ تراث النجف الأشرف في ظلّ هذه الأجواء، ونقطة الانطلاق لمحاضراتٍ مستقبليّة أُخَر، وسنتطرّق فيها الى بعض أهمّ الفوائد التي استقيناها، خلال مدّة عملنا بفهرسة المخطوطات العربيّة منذ أكثر من (20) سنة".
وأضاف: "أنّ هذه النكات (الفوائد) تكون مدوّنةً من قِبل مؤلّف المخطوطة أو ناسخها، بمعنى أنّ هناك أحداثاً مرّت خلال فترة التأليف أو النسخ، وهي بالمجمل تكون أحداثاً تاريخيّة مهمّة مرّت خلال فترة الكتابة أو النسخ، وهي ذات فائدة علميّة هامّة تُضاف الى أهمّية المخطوطة نفسها، وسنحاول أن نبرّز جزءاً مهمّاً منها خلال هذه الورشة".
يُذكر أنّ إنشاء مركز تراث النجف الأشرف يندرج ضمن أنشطة العتبة العبّاسية المقدّسة العلميّة والبحثيّة، ودعماً منها للتوثيق التأريخيّ، وذلك من خلال سلسلة المراكز التي يُجرى تأسيسُها في مدن العراق المختلفة، من أجل المحافظة على تراث هذه المدن، وتأليف الكتب والدّراسات المتخصّصة بتراثها وبمختلف فنونه.

ارسال التعليق

You are replying to: .
9 + 6 =