۲۹ اردیبهشت ۱۴۰۱ |۱۷ شوال ۱۴۴۳ | May 19, 2022
رمز الخبر: 362206
٢٨ ديسمبر ٢٠٢٠ - ٢٠:١٨
البحرين

وكالة الحوزة - كشف الشيخ عبد الله الصالح نائب أمين عام جمعية العمل الاسلامي في البحرين، فيما إذا كان يوجد بصيص أمل، سيعيشه الشعب البحريني في عام 2021، وهل سيكون العام القادم الأفضل للبحرينيين؟.

وكالة أنباء الحوزة - وأكد الشيخ عبد الله الصالح:"ان الأعوام السابقة والجميلة لم يعيشها شعب البحرين، وتلك الأيام الجميلة لن يعيشها البحرينيون مستقبلاً، لاننا نرى بشكل مباشر، ازدياد حالات الديكتاتورية والاستبداد، في حكم ملك البحرين حمد، منتشرة ومتغلغلة بجميع مفاصل الدولة، ولا يظال النظام مستمرا على نفس النهج.
واعتبر الشيخ عبد الله الصالح، ان لقاء الديكتاتور مع الشيخ العلامة العريفي، ليس له اي هدف، سوى اظهار صورة الاوضاع على أنها جيدة جدا، وان الملك يجلس مع عالم كبير من علماء الطائفة الشيعية، ولا يوجد اي منغصات، ولكن الواقع يظهر زيادة الاستبداد، بتولي ولده سلمان كولي للعهد، ورئيسا للوزراء، ليتحكم اكثر في مفاصل الدولة.
وتوقّع الشيخ عبد الله الصالح أن الأيام الجميلة في العام القادم، لن يشهدها البحرينيون في نظام آل خليفة، بوجود حمد آل عيسى آل خليفة، ولن يرى الشعب البحريني في عهد آل خليفة سوى الظلم، فلازالت السجون، ولازالت أحكام الاعدام بحق المعتقلين تصدر، وبالتالي فان النظام لازال مستمراً في اصراره على القمع الامني وقمع الشعب البحريني، وابعاد النظام للبحرينيين عن كل ما يقرّبهم من الشراكة في إدارة البلاد، واغلاق كل المنافذ التي يصدر منها بعض الضوء من أجل الانفراج.

ارسال التعليق

You are replying to: .
6 + 5 =