۲۳ مرداد ۱۳۹۹ | Aug 13, 2020
نوری المالکی رئیس ائتلاف دولت قانون عراق

وكالة الحوزة - انتقد رئيس ائتلاف دولة القانون نوري المالكي،  خطوة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي بمهاجمة احدى مقرات الحشد الشعبي في منطقة البوعيثة، مؤكدا أنها كادت تؤدي الى صراع دموي خطير، فيما أشار إلى أن كتائب حزب الله واجهت “ داعش” ودافعت عن بغداد قبل صدور فتوى الجهاد الكفائي وتأسيس الحشد الشعبي.

وكالة أنباء الحوزة - قال المالكي في حوار متلفز، إن “عملية مهاجمة احدى مقرات الحشد الشعبي في منطقة البوعيثة كادت تؤدي الى صراع دموي خطير”، مبينا أنه “كان الاجدر بالكاظمي ان يبعث على الكتائب ويتفاهم معهم اذا كانت هناك عناصر مسيئة”.

وأضاف الكاظمي، أن “كتائب حزب الله وقفت مع الحكومة في مواجهة تنظيم داعش الإجرامي قبل فتوى الجهاد الكفائي وصدور الأمر الإداري الخاص بتأسيس ىالحشد الشعبي”، لافتا إلى أن “الكتائب كانت لها بصمة في الدفاع عن العاصمة بغداد”.

ارسال التعليق

You are replying to: .
5 + 7 =