۸ مهر ۱۴۰۱ |۴ ربیع‌الاول ۱۴۴۴ | Sep 30, 2022
رمز الخبر: 359518
٢٧ ديسمبر ٢٠١٩ - ٠٠:١٥
جریان حکمت عراق

وكالة الحوزة ــ أعلنت كتلة الحكمة النيابية، رفضها في ماورد في كتاب رئيس الجمهورية برهم صالح الى مجلس النواب والمتضمنة تقديم استقالته من منصبه، مؤكدةً على ضرورة بقائه في المنصب والحرص على عدم خرق الدستور.

وكالة أنباء الحوزة ــ قال النائب عن الكتلة خالد الجشعمي في مؤتمر صحفي عقده في مجلس النواب، "نؤكد الدور الكبير لرئيس الجمهورية في حماية الدستور والحرص على دماء العراقيين ونثمن موقفه من أختيار مرشح لرئاسة الوزراء غير جدلي يحضى بمقبولية لدى الشعب".

وأضاف الجشعمي، "لايسعنا الا أن نعلن رفضنا في ماورد في كتاب رئيس الجمهورية الى مجلس النواب في تقديم الاستقالة ونؤكد على ضرورة بقائه في المنصب واستكمال دوره في جمع العراقيين والحرص على عدم خرق الدستور".

وكان رئيس الجمهورية، أعلن في وقت سابق من اليوم الخميس، عن استعداده لوضع استقالته امام اعضاء مجلس النواب، فيما قدم اعتذاره عن تكليف مرشح كتلة البناء لرئاسة الحكومة المقبلة أسعد العيداني.

الحكيم: سبع صفات يجب أن تتوفر في رئيس الحكومة الانتقالية المقبلة

أكد رئيس تيار الحكمة عمار الحكيم، الخميس، على ضرورة توفر سبع صفات في رئيس الحكومة الانتقالية المقبلة بينها أن يحظى بالمقبولية والشعبية.

وقال الحكيم في تغريدة له، إن "الاستقلالية والنزاهة والولاء للعراق، وان يكون غير جدلي ولم يرتكب جرما بحق الشعب، فضلا عن أن يحظى بالمقبولية والشعبية وأن يمتلك برنامجا حكوميا واعدا صفات يجب ان تتوفر في شخص رئيس الحكومة الانتقالية القادمة".

 وأضاف الحكيم، أن "بخلاف ذلك فستكون مهمته (رئيس الوزراء) عسيرة ولا يلبي تطلعات الشعب وطموحاته ونبقى في دوامة الخلافات والمهاترات".

ارسال التعليق

You are replying to: .
2 + 0 =