۸ آذر ۱۴۰۱ |۵ جمادی‌الاول ۱۴۴۴ | Nov 29, 2022
رمز الخبر: 345114
٣٠ يوليو ٢٠١٦ - ٠٢:٣٨
الموضوع في الصورة

وكالة الحوزة ـ أوصى الإمام أبو جعفر محمد بن علي الباقر (ع) شيعته بالتقوى والإصلاح، وبعدم الخصومة لأنها من أمراض القلب.

وكالة أنباء الحوزة ـ عَنْ أَبِي عَبْدِ اللَّهِ[1] (عليه السَّلام) أَنَّهُ أَوْصَى قَوْماً مِنْ أَصْحَابِهِ، فَقَالَ لَهُمْ: "اجْعَلُوا أَمْرَكُمْ هَذَا لِلَّهِ وَ لَا تَجْعَلُوهُ لِلنَّاسِ، فَإِنَّهُ مَا كَانَ لِلَّهِ فَهُوَ لَهُ، وَ مَا كَانَ لِلنَّاسِ فَلَا يَصْعَدُ إِلَى اللَّهِ، وَ لَا تُخَاصِمُوا النَّاسَ بِدِينِكُمُ فَإِنَّ الْخُصُومَةَ مَمْرَضَةٌ لِلْقَلْبِ، إِنَّ اللَّهَ قَالَ لِنَبِيِّهِ يَا مُحَمَّدُ ﴿ إِنَّكَ لَا تَهْدِي مَنْ أَحْبَبْتَ وَلَٰكِنَّ اللَّهَ يَهْدِي مَنْ يَشَاءُ ... ﴾ [2] ، وَ قَالَ:‏ ﴿ ... أَفَأَنْتَ تُكْرِهُ النَّاسَ حَتَّىٰ يَكُونُوا مُؤْمِنِينَ ﴾ [3] ، ذَرُوا النَّاسَ فَإِنَّ النَّاسَ أَخَذُوا مِنَ النَّاسِ وَ إِنَّكُمْ أَخَذْتُمْ مِنْ‏ رَسُولِ اللَّهِ (صلى الله عليه و آله) وَ مِنْ‏ عَلِيٍّ صلوات الله عليه وَ مِنَّا.
سَمِعْتُ أَبِي[4] رِضْوَانُ اللَّهِ عَلَيْهِ يَقُولُ: "إِذَا كُتِبَ‏ عَلَى عَبْدٍ دُخُولُ هَذَا الْأَمْرِ كَانَ أَسْرَعَ إِلَيْهِ مِنَ الطَّائِرِ إِلَى وَكْرِهِ".
ثُمَّ قَالَ (عليه السَّلام) : "مَنِ اتَّقَى مِنْكُمْ وَ أَصْلَحَ فَهُوَ مِنَّا أَهْلَ الْبَيْتِ".
قِيلَ لَهُ: مِنْكُمْ يَا ابْنَ رَسُولِ اللَّهِ؟
قَالَ: "نَعَمْ مِنَّا، أَ مَا سَمِعْتَ قَوْلَ اللَّهِ عَزَّ وَ جَلَ:‏ ﴿ ... وَمَنْ يَتَوَلَّهُمْ مِنْكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ ... ﴾ [5] ‏، وَ قَوْلَ إِبْرَاهِيمَ (عليه السَّلام): ﴿ ... فَمَنْ تَبِعَنِي فَإِنَّهُ مِنِّي ... ﴾ [6] ‏"[7].
ــــــــــــــــــــــــــــــــ
1. أي الإمام جعفر بن محمد الصَّادق (عليه السَّلام) ، سادس أئمة أهل البيت (عليهم السلام).
2. القران الكريم: سورة القصص (28)، الآية: 56، الصفحة: 392.
3. القران الكريم: سورة يونس (10)، الآية: 99، الصفحة: 220.
4. أي الإمام محمد بن علي الباقر (عليه السَّلام) ، خامس أئمة أهل البيت (عليهم السلام) .
5. القران الكريم: سورة المائدة (5)، الآية: 51، الصفحة: 117.
6. القران الكريم: سورة ابراهيم (14)، الآية: 36، الصفحة: 260.
7. دعائم الإسلام (و ذكر الحلال و الحرام و القضايا و الأحكام): 1 / 62 ، لأبي حنيفة النعمان بن أبي عبد الله محمد بن منصور بن احمد بن حَیُّون المغربي، المتوفى سنة: 363 هجرية، الطبعة الثانية سنة: 1427 هجرية، مؤسسة آل البيت (عليهم السَّلام) قم/إيران.

المصدر: مركز الإشعاع الإسلامي
 

ارسال التعليق

You are replying to: .
2 + 2 =