۲۸ خرداد ۱۴۰۰ | Jun 18, 2021
تنظيم ندوة حول التربية وإدارتها عند الإمام الصادق (عليه السلام)

وكالة الحوزة - نظّمت مجموعةُ العميد التعليميّة التابعة لقسم التربية والتعليم العالي في العتبة العبّاسية المقدّسة، ندوةً علميّةً بعنوان: (إدارة التربية عند الإمام الصادق عليه السلام في ظلّ الأزمات)، وذلك مساء يوم أمس الاثنين (25 شوّال 1442هــ) الموافق لـ(7 حزيران 2021م) على منصّة الزوم (ZOOM).

وكالة أنباء الحوزة - الندوةُ التي أدارَها رئيسُ القسم المذكور الأستاذ الدكتور أحمد صبيح الكعبي قدّمها السيّد محمد عبد الله الموسوي، وقد تحدّث فيها عن مدرسة الإمام الصادق(عليه السلام) تاريخها وعراقتها وكيفيّة تعاملها مع أصحابه، وأبرز الوقفات التربويّة في حياة الإمام(سلام الله عليه)، إضافةً إلى استعراض بعض الأقـوال والأحاديـث التي تحوي في مضمونها مجموعةً من النُّظُم التربويّة والأخلاقيّة ذات المضامين العالية، والتي تُعطي فلسفةً واقعيّةً موضوعيّة ذات صلة بالمنهج التربويّ، وكيف أدار الإمام(عليه السلام) ملفّ التربية والتعليم بلحاظ الظروف والأزمات التي أحاطته في عصره، بالإضافة إلى محاور أُخَر ذات صلةٍ بعنوان المحاضرة.
وقال الأستاذ الدكتور أحمد صبيح الكعبي لشبكة الكفيل: "ما أحوجنا إلى أن نقف على أعتاب منهج هذا الإمام المعصوم في التربية والتعليم، بوصفه مؤسّساً لمدرسةٍ علميّة وتربويّة قوامها السموّ الروحيّ والتكامل النفسيّ والسلوكيّ، فالمنهجُ التربويّ عنده (عليه السلام) يهدف إلى تشكيل نظامٍ تربويّ رصين قائمٍ على أُسُسٍ علميّة موضوعيّة قيّمة، تصمد أمام التحديثات التي تفرزها المجتمعات".
وأضاف: "أنّ التربية بكلّ نُظُمها وقواعدها كلّما كانت صحيحة، تركت أثراً إيجابيّاً على نشأة الفرد وسلوكه وتصرّفاته والعكسُ صحيح، فعلى الرغم من حالة عدم الاستقرار التي أحاطت بحياة الإمام (عليه السلام) في الفترة التي عاشها، إلّا أنّه امتلك رؤيةً علميّةً وتربويّة في الميدان الأخلاقيّ والتعليميّ، تولّد عنها منهجٌ تربويّ سليم اشتمل على جملةٍ من الأهداف التربويّة، ممّا جعلنا نرى أنّ عصرنا وما يُحيط به شبيهٌ بما أحاط عصر الإمام(عليه السلام) من ظروفٍ وأزمات، ازدحمت فيه الأفكار والسلوكيّات التي تُثِير حفيظة المعنيّين بالتربية والتعليم، وجعلهم يعيدون النظر في التخلّص منها بالطرائق والأساليب العلميّة والمهنيّة الصحيحة".
هذا وقد شهدت الندوةُ التي تندرج ضمن سلسلة الندوات الافتراضيّة، التي تُحاكي الواقع التربويّ والتعليميّ في البلد، عدّة مداخلاتٍ من متابعيها أثرت أجواءها وجعلتها أكثرُ فاعليّة، وقام السيد الموسويّ بدوره بالإجابة عنها وتوضيح ما يلزم توضيحه.

ارسال التعليق

You are replying to: .
3 + 13 =