۱۶ تیر ۱۴۰۱ |۷ ذیحجهٔ ۱۴۴۳ | Jul 7, 2022
محمد البلداوی نماینده ائتلاف فتح عراق

وكالة أنباء الحوزة - حذر النائب الفائز عن تحالف الفتح محمد البلداوي، من تنفيذ الاجندة الامريكية والخليجية بفبركة قضية استهداف منزل رئيس الوزراء المنتهية ولايته مصطفى الكاظمي باتهام فصائل المقاومة بحادثة الطائرة المسيرة، فيما أشار الى التناقضات في تصريحات المتحدثين الأمنيين.

وكالة أنباء الحوزة - وقال البلداوي في تصريح، إن “التصريحات المتعلقة بحادثة استهداف منزل الكاظمي من قبل الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة والعمليات المشتركة وناطقية الدفاع والداخلية متناقضة ومربكة وهذا ما يبعث الشكوك لدى الشارع العراقي وللقوى السياسية”.
وأضاف ان “عملية الاستهداف بحاجة الى دليل واثر يؤكد صحتها الا انه لحد الان لم يتم الافصاح عن الأدلة الواقعية بسبب التشكيك من خلال الصور التي عرضتها الحكومة لمكان الحادثة حيث ان الصور تبين تضرر وخلع للابواب الا ان زجاج المنزل لم تظهر عليه اثار تكسير وهذا امر مستغرب وغير معقول”.
وتابع البلداوي، أن “اغلب المراقبين يرجحون وجود خطة أمريكية خليجية لفبركة القضية لدوافع سياسية منها اجبار انسحاب المتظاهرين واتهام فصائل المقاومة من خلال خلط للأوراق”، محذرا من “التوجه الى الاتهام بدون ادلة لان الاتهام بدون ادلة سوف يكون له اثار خطيرة”.

ارسال التعليق

You are replying to: .
7 + 8 =