۵ مهر ۱۳۹۹ | Sep 26, 2020
حجت‌الاسلام‌والمسلمین محمدمهدی گرجیان

وكالة الحوزة - قال حجة الاسلام والمسلمين مهدي كرجي: إن حب أهل البيت (ع) في هذه الأزمة الأخلاقية الشائعة في العالم وأيضا مما يصون أولادنا هو حب اولياء الله كما شرح هذا الموضوع العلامة الشهيد المطهري في كتاب "الجاذبية ودافعية للإمام علي عليه السلام".

قال حجة الاسلام والمسلمين مهدي كرجي في مقابلة مع مراسل وكالة أنباء "الحوزة" في اصفهان حول المنابر الإفتراضية في محرم الحرام ٢٠٢٠ مُشيرا الى مطالبة المراجع العظام والشعب بإقامة المآتم الحسينية وأسباب الإصرار على هذه المطالبات: إن لإقامة العزاء والمآتم لأهل البيت عليهم السلام وإحياء هذه السنن آثار في الروح والفكر والنفس ومعنويات الاشخاص والأسر.
وأضاف: إنّ مِن التوصيات المؤكدة للعوائل من الماضي لإنشاء المعنويات الطيبة والاجواء الدينية هي إقامة الجلسات الدينية في البيوت وحتى الجلسات الاسبوعية و كان فيه آثار رائعة.
وأردف قائلا: إن إقامة الجلسات الدينية في البيوت يؤدي الى المعرفة القرآنية للأولاد ومعرفتهم الى المسائل الشرعية واهل البيت عليهم السلام وبها يدخل حب اهل البيت عليهم السلام في القلوب.
وتابع: اوصى اهل البيت عليهم السلام ايضا بتربية الاولاد بتعليم القرآن ومحبة اهل البيت عليهم السلام.
وأضاف: إنّ هذا الحب يصون الشباب في هذه الأزمة الأخلاقية الشائعة في العالم وأيضا مما يصون أولادنا هو حب اولياء الله كما شرح هذا الموضوع العلامة الشهيد المطهري في كتاب "الجاذبية ودافعية للإمام علي عليه السلام".

ارسال التعليق

You are replying to: .
1 + 1 =