۵ مهر ۱۳۹۹ | Sep 26, 2020
الآلاف يشاركون في حملة "الفجر العظيم" بغزة والضفة

وكالة الحوزة - أدى آلاف الفلسطينيين في مساجد قطاع غزة، الجمعة، صلاة الفجر جماعة، ضمن حملة "الفجر العظيم" للتضامن مع المسجدين الأقصى والإبراهيمي في مدينتي القدس والخليل المحتلتين.

وكالة أنباء الحوزة - وحملة "الفجر العظيم"، هي حملة أطلقها المصلون في الحرم الإبراهيمي بمدينة الخليل بالضفة الغربية المحتلة، في يناير/كانون الثاني الماضي، للرباط والصلاة في المسجد، تأكيداً على هويته الإسلامية، في وجه حملات التهويد والاستيطان.
وشهدت الحملة تفاعلاً واسعاً في كلّ من القدس المحتلة والضفة الغربية وقطاع غزة، حيث انطلقت دعوات إلى أداء صلاة الفجر في المسجد الأقصى، وفي المساجد المركزية.
وفي مسجد الخلفاء الراشدين بمخيم جباليا شمالي القطاع، أقيمت الصلاة، بمشاركة المئات من الفلسطينيين.
وعقب انتهاء الصلاة، تجمع المصلون في ساحة المسجد، ورفعوا لافتاتٍ مناهضة لصفقة القرن الأمريكية.
وأكد وزير شؤون القدس السابق خالد أبو عرفة، أن حملة الفجر العظيم هي مرحلة جديدة من الصراع مع الاحتلال الإسرائيلي في الدفاع عن المقدسات الإسلامية والمسيحية.
وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في 28 يناير/كانون الثاني الماضي، صفقته المزعومة لإنهاء القضية الفلسطينية، لكنها لاقت رفضاً فلسطينياً واسعاً، كونها تنتقص من الحقوق الفلسطينية التاريخية.
وفي كلمة خلال الوقفة، قال القيادي بحركة حماس يوسف الشرافي، إن الفعالية هي امتداد لحملة "الفجر العظيم" التي انطلقت نُصرة للمسجد الأقصى في القدس، والحرم الإبراهيمي في الخليل (بالضفة الغربية المحتلة) من خطر التهويد والاعتداءات الإسرائيلية.
وأكد أن "صفقة ترمب" لن تُمرر، وسيفشِّلها الشعب الفلسطيني الذي يرفضها بالكامل.

ارسال التعليق

You are replying to: .
6 + 2 =