۱۸ تیر ۱۳۹۹ | Jul 8, 2020
سید یاسین موسوی

وكالة الحوزة ـــ قال خطيب جمعة بغداد، آية الله السيد ياسين الموسوي: ان اغتيال المجاهد البطل ابومهدي المهندس وزعيم المقاومين اللواء قاسم سليماني، جريمة لا تقاس بها جريمة ما عبرت عن ان العراق كله تحت اقدام الاميركان.

وكالة أنباء الحوزة ـــ صرح آية الله السيد ياسين الموسوي انا اذا سكتنا عن الامريكان الاوغاد ولم نرد على تلك الجريمة  الامريكية الغاشمة، لا يعاملونا بعد ذلك الا عبيدا، مبينا ان امریکا قد نقضت السيادة العراقية بشکل فاضح.
وتابع خطيب جمعة بغداد: ان اللواء قاسم سليماني موظف ومستشار رسمي في الحكومة العراقية شأنه شأن باقي المستشارين و ان ابومهدي المهندس من اكبر قادة العراق اضافة الى ان التخلص داعش من العراق وتحريره كان على ايدي حاج قاسم وبمشاركة ابومهدي المهندس وابنائنا الابطال.
واضاف سماحته ان اغتيال هؤلاء الشهداء كان في الحقيقة يراد منه اذلال العراق و استعباد العراقيين، مبينا الى ان القوات الامريكية انتشرت منذ الخمسينات في العراق الى ان احتلت البلاد رسميا في السبعيات حتى يومنا هذا فلا نعيش احرارا في بلدنا الا من دون تخلصه من الاحتلال الامريكي.
وطالب خطيب جمعة بغداد، آية الله السيد ياسين الموسوي الحكومة العراقية والبرلمان العراقي بالتصويت على اخراج القوات الامريكية فورا فمن لا يصوت على اخراجها فهو عميل فسوف يلعنه العراق والعراقيون الى يوم الدين
ونوه سماحته الى ان الاتفاق الامني الموقع عليه بين امريكا و العراق، لم يجلب لنا سوي الخزي والعار والذل والامريكان هم الذين جاءوا لنا بداعش الى العراق.
علما ان وزارة الدفاع الأميركية، اعلنت عقب استشهاد الفريق قاسم سليماني جراء الهجمات الأميركية بالقرب من مطار بغداد الدولي، ان اغتيال الفريق قاسم سليماني تم بأمر مباشر من الرئيس الأميركي دونالد ترامب مما يعد مصداقا بارزا للارهاب الحكومي.

سمات

ارسال التعليق

You are replying to: .
8 + 1 =