۵ مرداد ۱۴۰۰ | Jul 27, 2021
احمد الاسدی رئیس فراکسیون السند عراق

وكالة الحوزة - أكد رئيس كتلة السند النيابية أحمد الأسدي، أن المشتركة بجريمة اغتيال الشهيدين أبو مهدي المهندس وقاسم سليماني قرب مطار بغداد الدولي لن يناموا مطمئنين، مشيرا الى أن الثأر الحقيقي للشهيدين هو إخراج القوات الأميركية من العراق.

وكالة أنباء الحوزة - قال الاسدي في حديث، إنه “واهم من يظن بأن جريمة المطار ستمر دون عقاب”، مؤكدا أن “من اشترك بجريمة المطار وينام مطمئناً فهو واهم كثيرا”.
وأضاف أن “الثأر الحقيقي للشهيدين هو إخراج القوات الأميركية من العراق”، لافتا إلى أن “إخراج القوات الأميركية سيكون أكبر صفعة توجه لإدارة ترامب الحمقاء”.
وأشار الاسدي إلى أن “حماقة دونالد ترامب باغتيال الشهيدين المهندس وسليماني لم يرتكب مثلها أي رئيس أميركي”، مبينا أن “المهندس كان يتعامل مع أمريكا بوصفها “الشيطان الأكبر”.

ارسال التعليق

You are replying to: .
5 + 3 =