۲۴ تیر ۱۴۰۳ |۷ محرم ۱۴۴۶ | Jul 14, 2024
العتبةُ العلويّة المقدّسة تُطلق برنامجًا للدّورات الصيفيّة

وكالة الحوزة - أطلق مركز النبأ العظيم للتربية والتعليم التابع لقسم الشؤون الفكريّة والثقافيّة في العتبةِ العلويّة المقدّسة برنامجًا صيفيًا بعنوان "ناشئة أبي تراب"

وكالة أنباء الحوزة - أطلق مركز النبأ العظيم للتربية والتعليم التابع لقسم الشؤون الفكريّة والثقافيّة في العتبةِ العلويّة المقدّسة برنامجًا صيفيًا بعنوان "ناشئة أبي تراب". ويهدف هذا البرنامج إلى تعزيز القيم الإسلاميّة والأخلاقيّة لدى آلاف الطلبة والطالبات من المرحلتين الابتدائيّة والمتوسّطة، وتزويدِهم بالمهارات والمعارف الأساسيّة للنجاح في حياتهم الدراسيّة والمستقبليّة.

برنامج شامل لتنمية مهارات الناشئة

وقال الخادم منتظر الحيدري من مركز النبأ العظيم: " يتضمّن البرنامج تعليم أساسيّات التربية الإسلاميّة والرياضيات، والعلوم، واللغة الإنجليزية، والحاسوب، والرسم، والأعمال اليدوية، بالإضافة إلى دروس تنمويّة ثقافيّة وتوعويّة حول كيفيّة استخدام الإنترنت بشكل إيجابيّ" .

مساعدة أكثر من 3 آلاف طالب وطالبة

واضاف:" تهدف هذه الدّورات على مساعدة أكثر من ثلاثة آلاف طالب وطالبة بواقع ١٥٠ طالبًا وطالبة يوميًا و بحسب الفئات العمريّة بين 6 _ 14 سنة من خلال التدريب وتنمية القدرات على الاستعداد النفسي والتربوي والثقافي واكتساب المعرفة والمهارات اللازمة لتعزيز ثقتهم ونجاحهم في بناء شخصيتهم داخل المدرسة والمجتمع.

منهاج تربوي لتعزيز العلم والمعرفة

وأكّد الحيدريّ على أهمّيّة هذا البرنامج في تعزيز القيم الإسلاميّة والأخلاقيّة لدى الناشئة، وتنمية مهاراتهم وقدراتهم، وإعدادهم ليكونوا أعضاء فاعلين في المجتمع ونشر العلم والمعرفة وتعزيز القيم الإسلاميّة والأخلاقيّة لدى الناشئة.

وقدَّم أولياء الأمور شكرهم وتقديرهم العالي إلى أمانة العتبةِ العلويّة المقدّسة والخَدَم العاملين فيها على هذه الجهود الكبيرة التي تسهم في تنشئة جيل واعٍ ومثقّف ملتزم بالقيم الإسلاميّة والسَير على نهج أهل البيت (عليهم السلام).

يُذكر أنَّ مركز النبأ العظيم للتربية والتعليم مستمرٌّ بإقامة الدورات التعليميّة والتربويّة للمراحل التمهيديّة والابتدائيّة والمتوسّطة من كلّ عام بالإضافة إلى دورات التقوية الخاصة بطلبة الصفوف المنتهية للمساهمة في الارتقاء بالعمليّة التربويّة في العراق.

المصدر: العتبة العلوية

ارسال التعليق

You are replying to: .