۲۴ تیر ۱۴۰۳ |۷ محرم ۱۴۴۶ | Jul 14, 2024
توصية هامة وجهها قائد الثورة الاسلامية الى مرشحي إنتخابات الرئاسة

وكالة الحوزة - اكد قائد الثورة الإسلامية في ايران آية الله السيد علي الخامنئي اليوم السبت لدى استقباله عددا من المسؤولين في السلطة القضائية انه على المرشحين للإنتخابات الرئاسية تجنب تصريحات تفرح الأعداء.

وكالة أنباء الحوزة - نقلا عن العالم؛ بمناسبة اسبوع القضاء الوطني وذكرى استشهاد آية الله السيد محمد حسيني بهشتي استقبل آية الله الخامنئي اليوم السبت عددا من المسؤولين في السلطة القضائية.

وأحيا سماحة قائد الثورة الاسلامية خلال خطاب له في هذا اللقاء ذكرى شهداء النظام القضائي ومن بينهم الشهيد بهشتي وأيضاً الشهيد رئيسي الذي كان له تاريخ مميز في جهاز القضاء، كما ثمن جهود رئيس السلطة القضائية والمسؤولين والقضاة والموظفين في الجهاز القضائي.

وقال سماحته: إن القرآن الكريم والمصادر الإسلامية الأخرى لا تؤكد على شيء اكثر مما تؤكد على "العدل" و"العدالة"، وان الشجاعة هي ضرورية لتحقيق العدالة، مضيفا: "يجب على السلطة القضائية أن تنفذ العدالة بشجاعة ودون الاهتمام برأي الآخرين، كما يجب ان تعمل بطريقة تجعل الرأي العام يشعر بان السلطة القضائية هي مكان تنفيذ العدالة حقا".

وأشار الى الزيارات التفقدية والميدانية التي يقوم بها رئيس السلطة القضائية وقال: "إن الزيارات الميدانية لرئيس السلطة القضائية مفيدة وضرورية، لكن يجب أن تصاحبها متابعة لتحقيق النتائج المرجوة.

كما شدد سماحته ان على القضاة ان لا يستندوا في اصدار احكامهم الى مقولة حقوق الانسان الغربية.

كما أشار آية الله الخامنئي الى الانتخابات الرئاسية والحملات الانتخابية للمرشحين وتصريحاتهم الدعائية مؤكدا: يجب على المرشحين للإنتخابات الرئاسية تجنب تصريحات تفرح الأعداء.

وقال سماحته: نصيحتي هي أن هذه المناقشات التي يجريها المرشحون معاً عبر التلفاز، أو التصريحات التي يدلون بها سواء مع بعضهم البعض أو فردياً، لا ينبغي أن تكون هذه التصريحات بطريقة تفرح العدو.

وسُمي في ايران ذكرى استشهاد آية الله السيد محمد حسيني بهشتي مع 72 من زملائه الذين استشهدوا في انفجار قنبلة إرهابية في يونيو 1981بأسبوع القضاء في إيران. وشغل آية الله بهشتي منصب رئيس السلطة القضائية في السنوات الأولى بعد انتصار الثورة الإسلامية.

سمات

ارسال التعليق

You are replying to: .