۳۰ اردیبهشت ۱۴۰۳ |۱۱ ذیقعدهٔ ۱۴۴۵ | May 19, 2024
انطلاق أعمال المؤتمر العالمي الخامس للامام الرضا "عليه السلام" في مشهد

وكالة الحوزة - انطلق المؤتمر العالمي الخامس للامام الرضا "عليه السلام" في مدينة مشهد.

وكالة أنباء الحوزة - انطلق أمس الاثنين، المؤتمر العالمي الخامس للإمام الرضا (ع) في الحرم الرضوي المقدس بحضور شخصيات من داخل الجمهورية الإسلامية و خارجها.

وقال حجة الإسلام والمسلمين سعيد رضا عاملي، أمين المؤتمر العالمي الخامس للإمام الرضا (ع) في حفل افتتاح هذا المؤتمر في الحرم الرضوي المقدس: "المرحلة الأولى لهذا المؤتمر انعقد عام 1984م وكان مؤسسه قائد الثورة الاسلامية".

وتابع: "كما أننا ممتنون لجهود المرجعيات الدينية الكبرى، بمن فيهم آية الله مكارم الشيرازي، ونقدر أيضًا سادن العتبة الرضوية المقدسة. هذا المؤتمر العالمي له تاريخ 40 عاما، بحيث عقدت أربعة مؤتمرات، وكانت هناك فجوة لثلاثين عاما بين المؤتمرين الرابع والخامس، وبجهود العتبة الرضوية المقدسة، نشهد اليوم المؤتمر الخامس.

وأوضح العاملي: "في المؤتمر العالمي للإمام الرضا (ع) عقدت اجتماعات في فترات مختلفة بمشاركة مختلف دول أمريكا اللاتينية وغربي آسيا وإفريقيا وأوروبا، وسيعقد المؤتمر الخامس بالتركيز على تعاليم الإمام الرضا (ع) والتأكيد على العدالة. يسعى هذا المؤتمر إلى المعرفة والكشف عن أسرار الحقيقة الإلهية فيما يتعلق بقضية العدل والظلم".

قال أمين المؤتمر العالمي الخامس للإمام الرضا (ع): "تجدر الإشارة إلى أن عصرنا هو عصر تطور العولمة والاتصالات، وسيحدث للآخرين ما يحدث لنا أيضا. لقد أمر الله بالعدل في القرآن الكريم، وهذا الأمر مشترك في جميع الأديان السماوية".

وأكد أن العدالة يجب أن تشمل العالم أجمع، وقال: "إن العدل له علاقة واسعة بالحق، وأساس جميع الأوامر الإلهية هو العدل. ولسوء الحظ، فإن رمز الظلم الأهم اليوم هو القتل الجماعي للناس والأطفال في غزة. إن استشهاد أكثر من 16 ألف طفل ومذبحة أكثر من 50 ألف شخص وتدمير المستشفيات والمنازل السكنية مثال واضح على الظلم وجرح كبير في جسد المجتمع الدولي".

قال أمين المؤتمر العالمي الخامس للإمام الرضا (ع) فيما يتعلق بالأزمات العالمية في مختلف المجالات: "عندما ننظر إلى الوضع العام للعالم نجد أن جوانب المجتمع الإنساني الخمسة جميعها في وضع حرج، وبحسب أحدث الإحصائيات، 28% من سكان العالم يعيشون في حالة من عدم المساواة، وهذا يعني توسع الظلم بين سكان العالم".

وقال عاملي: "بحسب إحصائيات منظمة الغذاء العالمية فإن الكثير من الناس في العالم يواجهون مشكلة الجوع، كما أن 27% من سكان العالم لا يتمتعون بالأمن الغذائي. إن الحصول على المأوى هو حق أساسي لجميع الناس، ويعيش أكثر من مليار شخص في العالم في الأحياء الفقيرة. كما أن عدد السكان المحرومين من التعليم في العالم البالغ 250 مليون شخص هو حقيقة واقعة".

وعن بدء مؤتمر الإمام الرضا العالمي أضاف: "إن الكثير من أتباع مدرسة الإمام الرضا (ع) يبحثون عن طريقة لإنقاذ العالم من هذا الظلم، ونأمل أن نتخذ خطوات فعالة في هذا الاتجاه. سيتم في هذا المؤتمر تقديم أكثر من 80 مادة في 20 جلسة، وآمل أن نتخذ خطوات فعالة بمنظور موجه نحو العدالة".

ارسال التعليق

You are replying to: .