۳۰ اردیبهشت ۱۴۰۳ |۱۱ ذیقعدهٔ ۱۴۴۵ | May 19, 2024
حزب الله العراق

وكالة الحوزة - كتائب حزب الله في العراق تبارك عملية "الوعد الصادق"، وتؤكد أنّ "العدو الصهيو - أميركي وأتباعه لا يفقهون إلا لغة السلاح لكبح طغيانهم".

وكالة أنباء الحوزة - رأت كتائب حزب الله العراق، أنّ عملية "الوعد الصادق" هي مصداق واضح لضرورة إدامة معادلة ردع العدو إزاء انتهاكاته وعدوانه.
وفي بيان لها، مباركة العملية الإيرانية، أكدت كتائب حزب الله العراق أنّ "العدو الصهيو - أميركي وأتباعه لا يفقهون إلا لغة السلاح لكبح طغيانهم، وكسر جبروتهم، والحد من جرائمهم بحق الشعوب".
وتابعت أنّه "لولا السلاح لما تحررت أرضنا في مرحلة الاحتلال الأولى، وما هُزمت صنيعته داعش، وبدونه لا يسترجع سيادة البلاد المستباحة".
وأكدت أنّ دعم "إسرائيل" واحدة من الوظائف الأساسية للقواعد الأميركية في العراق وسوريا.
والأحد، أكّدت المقاومة الإسلامية في لبنان - حزب الله، أنّ العملية العسكرية الإيرانية "الوعد الصادق" حقّقت أهدافها بدقة، مُشدّدة على أنّ ذلك تمّ على الرغم من مشاركة الولايات المتحدة وحلفائها ‏الدوليين وأدواتها الإقليميين في محاولة اعتراض الهجوم الإيراني الذي وصفته بـ "الصاعق".
بدورها، شدّدت وزارة الخارجية اليمنية في حكومة صنعاء على أنّ الضربة العسكرية الإيرانية ضد كيان الاحتلال "شرعية وقانونية، وتتوافق مع القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة".
وأضافت في بيان، أنّ "التعنّت الصهيوني وجرائمه في قطاع غزة، يزيد من حدة التوتر في منطقة الشرق الأوسط".

سمات

ارسال التعليق

You are replying to: .