۲۷ مرداد ۱۴۰۱ |۲۰ محرم ۱۴۴۴ | Aug 18, 2022
شیخ نبیل قاووق عضو ارشد حزب الله لبنان

وكالة الحوزة - رأى عضو المجلس المركزي في حزب الله الشيخ نبيل قاووق أنه "عندما يصل الأمر إلى تبرئة من تلطّخت أيديهم بدماء الشهداء، فهذا يعتبر إساءة لكل تضحيات الشهداء، وهو استفزاز لآلاف الأسرى والجرحى وعوائل الشهداء".

وكالة أنباء الحوزة - وخلال احتفال تكريمي أقامه حزب الله لفقيد الجهاد والمقاومة حسن بسام مدلج في حسينية ديركيفا الجنوبية، أكّد الشيخ قاووق أنّ "اللبناني الذي يعيش في الكيان "الإسرائيلي" ولا يزال يحمل البندقية "الإسرائيلية" ويلبس ثياب جيش الاحتلال، هو خائن وعميل"، مضيفًا أنّ "الأحداث الأخيرة كشفت وبيّنت أنّ هناك قيادات ومسؤولين وأحزابًا وسياسيين يريدون أن يخوّنوا المقاومة ويبرئوا العملاء".
ولفت إلى أنّ "قضية الثروات النفطية والغازية كانت لسنوات رهينة التسويف والمماطلة والابتزازات الأميركية لإخضاع لبنان للشروط "الإسرائيلية"، لكنّ المقاومة أتت بمسيّراتها لتحرّر قضية الثروات النفطية والغازية من أي ابتزاز أميركي ولتنهي مرحلة التسويف والمماطلة".
وختم الشيخ قاووق مشددًا على أنّ "لبنان سيستعيد قريبًا كامل حقوقه النفطية والغازية دون قيد أو شرط ومن موقع القوة والاعتزاز، لا من موقع المذلة".

ارسال التعليق

You are replying to: .
4 + 2 =