۲۷ مرداد ۱۴۰۱ |۲۰ محرم ۱۴۴۴ | Aug 18, 2022
آیت الله مدرسی از علمای عراق

وكالة الحوزة - دعا آية الله السيد محمد تقي المدرسي، حكماء العراق من العلماء وشيوخ العشائر والسياسيين المخلصين، إلى أن يهبّوا هبّةً واحدة، لإصلاح ذات البين، ومنع إراقة الدماء في هذا الشهر الحرام الذي شرّفه الله سبحانه بذكرى سيد الشهداء عليه السلام، وأيام عاشوراء.

وكالة أنباء الحوزة - وقال سماحته: " لقد قال رسول الله صلى الله عليه وآله في حديثٍ مشهور: (إِصْلاَحُ ذَاتِ اَلْبَيْنِ، أَفْضَلُ مِنْ عَامَّةِ اَلصَّلاَةِ وَ اَلصَّوْمِ) وقال ربنا سبحانه على لسان موسى بن عمران عليه السلام لأخيه هارون: ﴿ وأَصْلِحْ وَ لاٰ تَتَّبِعْ سَبِيلَ الْمُفْسِدِينَ﴾ ولا يعني الإصلاح الإبقاء على كل شيءٍ صالحٍ أو فاسد، بل يعني العمل من أجل توفير المناخ المناسب لإصلاح كل جوانب الفساد في البلد".
وأكّد آية الله المدرسي، على ضرورة أن يعمل جميع حكماء البلد جاهدين، من أجل بلورة خارطة طريق للإنهاض بالعراق إلى حيث مكانته المرموقة، إلى حيث الإستقلال والحرية والتقدم والعزة والكرامة، كما دعا سماحته ابناء الشعب العراقي أن يرفعوا أكفّهم بالدعاء للعراق وشعبه ولمنع الفتن التي تحيط به والله سميعٌ عليم.

ارسال التعليق

You are replying to: .
2 + 1 =