۹ تیر ۱۴۰۱ |۳۰ ذیقعدهٔ ۱۴۴۳ | Jun 30, 2022
سعید خطیب‌زاده

وكالة الحوزة - أكد المتحدث باسم الخارجية الايرانية سعيد خطيب زادة أن الكيان الصهيوني يحاول تنفيذ اهدافه ونياته المشؤومة التي تضر باستقرار وأمن المنطقة.

وكالة أنباء الحوزة - وقال خطيب زادة في مؤتمره الصحفي الأسبوعي ردا على سوال يتعلق بالزيارة المرتقبة للرئيس الاميركي الى المنطقة والانباء التي تتحدث عن تحركات صهيونية، ان ايران تنتظر لترى ماذا سيحصل مستقبلا والكيان الصهيوني يحاول تنفيذ اهدافه ونياته المشؤومة التي تضر باستقرار وأمن المنطقة.
ونوه خطيب زادة بأن سياسة الازدواجية التي تعتمدها أميركا منذ سنوات باتت معروفة وان أميركا تحاول التغطية على أخطاء الكيان الصهيوني وتبريرها.
وبشأن أداء وزارة الخارجية الإيرانية خلال العام الماضي قال: "لم نقید واجباتنا في المفاوضات النووية، مضيفا: إن الكثير من الزيارات التي قام بها مسؤولونا كانت تهدف إلى تعزيز العلاقات التجارية والسياسية مع دول المنطقة لافتا إلى أن حجم العلاقات التجارية الإيرانية مع جيرانها تضاعف أربع مرات في بعض المجالات".

ارسال التعليق

You are replying to: .
1 + 2 =