۸ مهر ۱۴۰۱ |۴ ربیع‌الاول ۱۴۴۴ | Sep 30, 2022
وزارة الخارجية في حكومة الإنقاذ الوطني بصنعاء

وكالة الحوزة - اعتبرت وزارة الخارجية في حكومة الإنقاذ الوطني بصنعاء، استهداف الأسرى جريمة حرب تتنافى مع كافة الشرائع والأعراف والقيم الإنسانية.

وكالة أنباء الحوزة - وقالت الوزارة إن جريمة النظام السعودي بحق الأسرى ليست الأولى وتمثل دليلاً آخر على مستوى استهتار النظام السعودي بالأعراف والقوانين الدولية، داعية المجتمع الدولي ومجلس الأمن ومجلس حقوق الإنسان والمفوضية السامية للأمم المتحدة لحقوق الإنسان، والمنظمات المعنية لإدانة هذه الجريمة والضغط على السعودية لاحترام القانون الدولي الإنساني.
وكان المكتب السياسي لأنصار الله ادان امس الاحد، الجريمة البشعة التي إرتكبها النظام السعودي والمتمثلة في إعدام 81 شخصا بينهم 7 يمنيين من ضمنهم أسرى من أبطال الجيش واللجان الشعبية.
وأشار بيان المجلس السياسي إلى أن الجريمة تضاف إلى سجل النظام السعودي الإجرامي وفي تعدٍ واضح للقوانين الإنسانية التي لم يراعها هذا النظام الوحشي والمجرم.
وقال البيان: إننا إذ ندين ونرفض بشدة هذا العمل الإجرامي الذي يتنافى كليا مع مبادئ الدين الاسلامي الحنيف لنؤكد أن هذه الجريمة وغيرها من الجرائم لن تسقط بالتقادم وعلى النظام السعودي أن يتحمل تبعات هذه الممارسات الإجرامية في تعامله مع الاسرى خارج الاطر الانسانية والدينية والاخلاقية.

ارسال التعليق

You are replying to: .
8 + 3 =