۱ بهمن ۱۴۰۰ |۱۷ جمادی‌الثانی ۱۴۴۳ | Jan 21, 2022
رمز الخبر: 364278
٣١ أكتوبر ٢٠٢١ - ٠٧:١٣
آیت الله عیسی قاسم شهادت زندانی بحرین را تسلیت گفت

وكالة الحوزة - نعى آية الله الشيخ عيسى قاسم الشهيد «علي قنبر».

وكالة أنباء الحوزة - وقال سماحته في تغريدة على حسابه الرسميّ في تويتر «رحمك اللهُ عزيزَ الشعب، عشتَ عاملًا مجاهدًا في سبيل الله، ورحلتَ على طريق الله مأجورًا، جزاك اللهُ عن شعبك وأمّتك خيرَ الجزاء، وحشرك اللهُ “علي قمبر” مع الشهداء والصالحين».
وكان الشهيد «علي قمبر» قد استشهد بعد صراع طويل مع مرض السرطان الذي أصيب به نتيجة التعذيب الوحشيّ وحرمانه العلاج في السجون الخليفيّة، وقد شارك في تشييعه آلاف البحرانيّين، في مسقط رأسه بلدة النويدرات، وذلك على الرغم من استنفار مرتزقة النظام، حيث رفعوا صوره، وردّدوا شعاراتٍ تطالب بإسقاط النظام، وحمّلوا الديكتاتور حمد بن عيسى مسؤوليّة سفك دماء الشهداء، وأكّدوا السّير على نهجهم ومواصلة النّضال الشعبيّ والتمسّك بأهداف ثورة ۱۴ فبراير/ شباط، حتى نيلهم حقّ تقرير المصير.  
وطالبوا كذلك بالإفراج عن جميع المعتقلين السّياسيّين في سجون النّظام، وندّدوا بالإهمال الطبيّ وسوء المعاملة التي يتعرّض لها المعتقلون، والتي تسبّبت في وفاة العشرات منهم، وآخرهم الشّهيد.  
وكان الشهيد قمبر، وهو شقيق الشهيد «عيسى قمبر»، قد اعتقل في ۲ سبتمبر/ أيلول ۲۰۱۴ ضمن حملة مداهمات واسعة، وحكم عليه بتهم كيديّة ذات خلفيّة سياسية، وقد بلغت أحكامه ۳۷ عامًا مع إسقاط الجنسيّة.   
وفي ۳ يوليو/ تموز ۲۰۱۸ أفرج النظام الخليفيّ عنه بعد أن تدهور وضعه الصحيّ وساءت حالته إلى حدّ الخطر على حياته، وقد غادر البحرين يوم الإثنين ۲۳ يوليو/ تموز ۲۰۱۸ متوجّهًا إلى تركيا للبدء بالعلاج، حيث خضع لعمليّة جراحيّة، لتستمرّ معاناته مع مرضه، حتى ارتقى شهيدًا.

ارسال التعليق

You are replying to: .
1 + 2 =