۸ مرداد ۱۴۰۰ | Jul 30, 2021
تجمع علمای مسلمان لبنان

وكالة الحوزة - أكد "تجمع العلماء المسلمين" في بيان، أنه "كما سقط اتفاق السابع عشر من أيار بفضل المقاومة والوحدة ستسقط كل الاتفاقات الخيانية من كامب ديفيد إلى وادي عربة وأوسلو، وسيسقط التطبيع الذي لم يكن إلا بين حكام خونة وعدو غاصب وسقطت صفقة القرن، ونحن نشهد اليوم بدايات النهاية للكيان الصهيوني الغاصب".

وكالة أنباء الحوزة - وحيا "الشعب الفلسطيني البطل الذي أثبت اليوم أنه شعب واحد، وأن تقسيمه بين فلسطينيي الـ48 والـ67 لم يجد نفعا، إذ عم الإضراب العام كافة أرجاء فلسطين نصرة لقطاع غزة، قطاع العزة والكرامة".
وأشار التجمع الى أنه "مع حلول اليوم التاسع للحرب العدوانية على غزة، لم يستطع العدو الصهيوني تحقيق أي من أهدافه العسكرية، فتحول إلى قصف المدنيين من النساء والأطفال وضرب البنى التحتية والمباني السكنية، مذكرا بما حصل في لبنان في العام 2006 عندما نفذ بنك أهدافه فتحول لإعادة قصف ما قصفه سابقا وتدمير المباني السكنية والبنى التحتية، وهذا مؤشر واضح على أن المقاومة قد انتصرت وهزم المشروع الصهيوأميركي الرجعي العربي".
وحيا "وزير الخارجية اللبناني شربل وهبه على مواقفه الوطنية التي عبر فيها عن شعور كل لبناني شريف لا يرضى بالإهانة، خاصة من دولة تقف اليوم حجر عثرة أمام نهوض الدولة وتشارك في حصاره وتمنع تأليف حكومته، وبغض النظر عن الضرورات الدبلوماسية عند المواقع الرسمية، إلا أننا كهيئات شعبية نعتبر أن ما صدر عنه هو تعبير عن رأي كل لبناني شريف وحر".
وأسف "لتمديد رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري إقامته في الخارج وتعنته على موقفه"، ودعاه الى "حسم أمره، إما بتشكيل الحكومة التي تحظى بموافقة جميع الفرقاء وتعتمد المعايير الموحدة، أو ليعتذر ليتولى غيره هذه المسؤولية، إذ أن التسويف والمماطلة لا تفيد أحدا وتعود بالضرر على الشعب اللبناني برمته".

ارسال التعليق

You are replying to: .
9 + 9 =