۹ اسفند ۱۳۹۹ | Feb 27, 2021
آیت اللہ العظمیٰ بشیر نجفی

وكالة الحوزة - استنكر مكتب المرجع الديني آية الله الشيخ بشير حسين النجفي الحادث الإرهابي في العاصمة بغداد، داعيا الموطنين العراقيين إلى التعاون مع الجهات الأمنية كواجب شرعي ووطني.

وكالة أنباء الحوزة - فيما يلي نص البيان:
بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ
(الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ).
صَدَقَ اللَّهُ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ.
تلقينا ببالغ الألم نبأ سقوط ثلة من الأبرياء الشهداء قرب سوق الباب الشرقي في بغداد وذلك نتيجة عملية إِجرامية مزدوجة فلَا حَوْلَ وَلَا قُوَّةَ إِلَّا بِاللهِ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ.
نحن إذ نستنكر بشدة هذا العمل الإِجرامي البشع نعزي ذوي الشهداء وندعو الله أن يلهمهم الصبر والسلوان، وأن يمن على الجرحى بالشفاء العاجل إنه سميع مجيب، علينا أن نستنهض النفوس الخيرة من أبناء الشعب العراقي المظلوم وبالأخص الأجهزة الأمنية  المخلصة وندعوهم إلى التفاني بالسعي في الكشف عن المحرك والمنفذ لهذه الجريمة لنتمكن من الحيلولة دون تكرارها.
ولا شك أنه على كل فرد من شعبنا العراقي المظلوم التعاون مع الجهات الأمنية  كواجب شرعي ووطني، وليعلم أعداء العراق الجريح أن الشعب المظلوم لهم بالمرصاد وسوف لن يتخلى المخلصون عن الدفاع عن هذا الوطن العزيز مهما كلف الأمر، (إِنَّ اللّهَ مَعَ الَّذِينَ اتَّقَواْ وَّالَّذِينَ هُم مُّحْسِنُونَ).

ارسال التعليق

You are replying to: .
2 + 1 =