۱۰ آذر ۱۳۹۹ | Nov 30, 2020
اجتماع تنظيميّ لمسؤولي ممثّليات المواكب الحسينيّة والوحدات المرتبطة بها

وكالة الحوزة - نظّم قسمُ الشعائر والمواكب الحسينيّة في العراق والعالم الإسلاميّ التابع للعتبتين المقدّستين الحسينيّة والعبّاسية، مؤتمراً تنظيميّاً موسّعاً حضره مسؤولو ممثّليات المواكب الحسينيّة والوحدات المرتبطة بها.

وكالة أنباء الحوزة - جاء ذلك لأجل مناقشة ومداولة بعض الأمور الإداريّة والتنظيميّة التي تخصّ عمل المواكب، وبما يُسهم في إخراج الشعائر الحسينيّة على أتمّ وجهٍ وبأبهى صورة.
الاجتماع احتضنته قاعةُ الإمام الحسن(عليه السلام) للمؤتمرات والندوات في العتبة العبّاسية المقدّسة، وحضره نائبُ أمينها العام المهندس عباس موسى أحمد ومستشارُ المتولّي الشرعيّ للعتبة المقدّسة المهندس طلال البير.
رئيسُ قسم الشعائر والمواكب الحسينيّة الحاج رياض نعمة السلمان تحدّث عن هذا الاجتماع، فبيّن قائلاً: "يعقد قسمنا ضمن جدولٍ محدّد العديد من الاجتماعات واللقاءات بصورةٍ دوريّة، لكن نتيجةً للظرف الحالي فقد تأجّل البعض منها، ولأهمّية الموضوع فقد ارتأينا أن نعقد هذا الاجتماع، الذي طُرحت ونوقشت فيه جملةٌ من الأمور والقضايا ذات العلاقة بالجانب التنظيميّ والإداريّ للمواكب، وبما يسهم في ديمومة عملها وتواصله والرقيّ به، وبما يرتقي بالشعائر الحسينيّة وجعلها رسالةً تحمل بين سطورها المعاني الحسينيّة السامية".
وأضاف: "طُرِح في هذا الاجتماع محوران هامّان:
الأوّل: استبدال هويّات كفلاء المواكب الحسينيّة بتصميمٍ وآليّة إصدارٍ جديدة تختلف عن سابقتها، منعاً للتلاعب بها وحصرها بالمواكب الفعّالة فقط وعدم استخدامها لأغراضٍ أُخَر، وتكون نافذةً لمدّةٍ زمنيّة أطول من السابق واقتُرحت أن تكون لخمس سنوات، مع إصدار هويّات للمواكب التي ستُشكّل لاحقاً وفقاً للضوابط التي وضعها القسم.
الثاني: مناقشة موضوع انتخاب مسؤولي الممثّليات والوحدات في المحافظات، التي تمّ تأجيلها نتيجة الظرف الصحّي الراهن، حيث تمّ تحديد وقتٍ خاصّ لإجرائها بعد الانتهاء من إصدار الهويّات".
وبيّن السلمان: "سيُعقد في الشهر القادم اجتماعٌ آخر لمناقشة مخرجات هذا الاجتماع والشروع بتنفيذها، وبحمد الله كان اللقاء مثمراً وشهد اتّفاق الجميع على إظهار هذه الشعائر بالشكل الأمثل، وبما يليق بتاريخ خَدَمَة المواكب الحسينيّة الذين كان لهم باعٌ طويل وقديم في إحياء هذه الشعائر، وقدّموا من أجل ذلك الغالي والنفيس".
واختتم: "شهدت الجلسة كذلك طرح عددٍ من الملاحظات من قِبل الحاضرين، وتمّت مناقشتها ومداولتها ممّا أفضى عن هذه المقرّرات آنفة الذكر، كذلك كان هذا الاجتماع فرصةً طيّبة لغرض التعارف بين الحاضرين من مسؤولي الممثّليات والوحدات المنتشرة في المحافظات".

ارسال التعليق

You are replying to: .
6 + 11 =