۱۸ مرداد ۱۳۹۹ | Aug 8, 2020
الکاظمی

وكالة الحوزة -اكد النائب عن كتلة صادقون محمد البلداوي , ان حديث الامام السيد علي الخامنئي لرئيس الوزراء مصطفى الكاظمي بشأن استشهاد قادة النصر هي رسالة موجهه للامريكان بان الإيرانيين لم ولن ينسوا جريمتهم, مبينا ان التحقيقات من قبل الجانب العراقي مازالت بطيئة.

وكالة أنباء الحوزة - قال البلداوي في تصريح, ان ” مخاطبة الامام الخامنئي لرئيس الوزراء مصطفى الكاظمي بشان حادثة المطار التي راح ضحيتها قادة النصر على داعش الحاج أبو مهدي المهندس والحاج قاسم سليماني رسالة واضحة للامريكان بان ايران لن ولم تنسى الفعل الاجرامي وسيكون الرد اقسى من قبل ايران”.

وأضاف ان “قضية التحقيق من قبل حكومة الكاظمي والمحققين بشان حادثة المطار مازالت تسير بخطى وئيدة وبطيئة رغم ان الجهة التي نفذت العملية معلومة وهي تبني الامريكان صراحة للعملية”.

وكان الامام الخامنئي أكد، لدى استقباله رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، امس الثلاثاء، أن إيران ستوجه ضربة بالمثل للأمريكيين ردا على قتلهم قاسم سليماني، لافتا الى ان الشهيد سليماني كان ضيف العراق وقتل على ارضه وباعتراف اميركي بالجريمة.

سمات

ارسال التعليق

You are replying to: .
8 + 3 =