۲۹ مهر ۱۳۹۹ | Oct 20, 2020
امیر عبداللهیان

وكالة الحوزة - ندّد مساعد رئيس البرلمان الإيراني حسين امير عبداللهيان بمخطط الكيان الصهيوني الجديد لضم أجزاء من الضفة الغربية مؤكدا أنه سيلاقي ردا يجلب الندم.

وكالة أنباء الحوزة - جاء في حساب حسین امیر عبداللهیان الشخصي علی موقع تويتر: إن أي خطوة يقوم بها الكيان الاسرائيلي المزيف في ضم الضفة الغربية ستواجه برد حازم من المقاومة الفلسطينية يجلب الندم.
وأضاف: لاشك أن المستقبل يكون لصالح الشعب الفلسطيني والمقاومة ولادور للصهاينة في مستقبل المنطقة.
وتقضي صفقة ترامب والتي نشرها البيت الأبيض في يناير الماضي بفرض سيادة كيان الاحتلال على نحو 30% من الضفة الغربية المحتلة، بينها غور الأردن و132 مستوطنة، مقابل الموافقة على قيام دولة فلسطينية منزوعة السلاح.
وتعهد رئيس وزراء الإحتلال بنيامين نتنياهو مرارا وتكرارا بالشروع في إجراءات ضم تلك المناطق مطلع يوليو القادم، رغم رفض الجانب الفلسطيني للخطة الأمريكية.

ارسال التعليق

You are replying to: .
5 + 5 =