۹ فروردین ۱۳۹۹ |۳ شعبان ۱۴۴۱ | Mar 28, 2020
رابطة علماء اليمن

وكالة الحوزة ــ رابطة علماء اليمن تؤيد حق العراق ومجاهديه في الرد المشروع والدفاع عن النفس وليعلموا ان أمريكا نمر من ورق وأوهن من بيت العنكبوت.

وكالة أنباء الحوزة ــ أصدر رابطة علماء اليمن بياناً بشأن الاعتداء الأمريكي، قالت فيه: رابطة علماء اليمن تؤيد حق العراق ومجاهديه في الرد المشروع والدفاع عن النفس وليعلموا ان أمريكا نمر من ورق وأوهن من بيت العنكبوت.

 إليکم نص البيان:

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله القائل : (وَلَمَنِ ٱنتَصَرَ بَعۡدَ ظُلۡمِهِۦ فَأُولَئِكَ مَا عَلَیۡهِم مِّن سَبِیلٍ * إِنَّمَا ٱلسَّبِیلُ عَلَى ٱلَّذِینَ یَظۡلِمُونَ ٱلنَّاسَ وَیَبۡغُونَ فِی ٱلۡأَرۡضِ بِغَیۡرِ ٱلۡحَقِّ أُولَئِكَ لَهُمۡ عَذَابٌ أَلِیم)

والصلاة والسلام على رسول الله محمد صلى الله عليه وآله الطيبين الطاهرين ورضي الله عن أصحابه الاخيار المنتجبين، وبعد :

فقد تابعت رابطة علماء اليمن العدوان الأمريكي السافر على الإخوة المجاهدين من الحشد الشعبي العراقي الذين حرروا بفضل الله تعالى العراق الشقيق من الاداة الامريكية المسماة داعش.

إن رابطة علماء اليمن إذ تدين بشدة هذا العدوان الأمريكي على أحرار العراق والذي يعد فصلا جديدا من الاستهداف الأمريكي لشعب العراق وسوريا والمنطقة بأسرها تدين في نفس الوقت المتأمركين من الأنظمة العربية المؤيدة لهذا العدوان والتي هي أدوات للعدوان الأمريكي على شعبنا اليمني.

إن رابطة علماء اليمن تدعوا كل الأحرار والشرفاء في العراق الشقيق إلى وحدة الكلمة واستكمال تحرير العراق الشقيق من التواجد الأمريكي الذي يعد امتدادا لغزو العراق واحتلاله كما تدعوهم إلى اليقظة والوعي فيما يمر به العراق من مؤامرات أمريكية لنشر الفوضى وضرب الشعب بالحكومة والعكس كما فعلت في بلدان أخرى.

كما تدعو كل الأحرار من أبناء شعوبنا العربية والاسلامية إلى توحيد جبهة المواجهة للعدو الأمريكي والصهيوني وأذياله من الأنظمة الرجعية العميلة في المنطقة وأن يتسلحوا بالوعي والبصيرة.

إن رابطة علماء اليمن تؤيد حق العراق ومجاهديه في الرد المشروع والدفاع عن النفس وليعلموا ان أمريكا نمر من ورق وأوهن من بيت العنكبوت وبالجهاد في سبيل الله وتقديم التضحيات والصبر والصمود ينتصر المستضعفون الواعون المتحركون بإذن الله تعالى.

وفي الأخير نسأل الله تعالى الرحمة للشهداء والشفاء للجرحى والنصر لشعب العراق ومجاهديه ولشعبنا اليمني وكل شعوب أمتنا المستضعفة.

ارسال التعليق

You are replying to: .
1 + 1 =